حملة ع كيفك
الرئيسية / بيئة نظيفة / سافرت بذورها إلى الفضاء.. أين توجد مواقع “أشجار القمر” على الأرض؟

سافرت بذورها إلى الفضاء.. أين توجد مواقع “أشجار القمر” على الأرض؟

بيت لحم/PNN- كشفت وكالة ”ناسا“ عن خريطة لمواقع ما يعرف بـ“أشجار القمر“، والتي يبلغ عددها 86 شجرة سافرت بذورها حول القمر 34 مرة، قبل زراعتها في الأرض.

وفي عام 1971 أطلقت ”ناسا“ بعثة ”أبولو 14“ إلى الفضاء، ومعها نحو 500 من بذور أشجار متنوعة، والتي حلقت حول القمر 34 مرة قبل العودة إلى الأرض حيث تم زراعتها في مناطق مختلفة حول العالم.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، تشمل أشجار القمر والتي يوجد 83 منها في الولايات المتحدة، واثنتان في أمريكا الجنوبية وواحدة في أوروبا، أشجار سيكويا دائمة الخضرة، ودوغلاس التنوب، والجميز، وعَسَل الرُومَان، والصنوبر اللبولي.

وكانت المهمة جزءا من بعثة ”أبولو 14“ وبينما كان رائدا الفضاء آلان شيبرد وإدغار ميتشل يسيران على سطح القمر، كان رائد الفضاء ستيوارت روزا يدور في مدار القمر في وحدة القيادة مع البذور التي تم تخزينها في عدته الشخصية.

وهذا العام قررت ”ناسا“ الكشف عن خريطة مواقع أشجار القمر بمناسبة الذكرى الخمسين لمهمة ”أبولو 14“ التي كانت ثالث مهمة مأهولة تهبط على سطح القمر وأول رحلة تهبط في المرتفعات القمرية.

وخلال البعثة، تم تصنيف البذور وفرزها، وتم الاحتفاظ ببذور مشابهة لمقارنة النتائج، وعلى الرغم من وضع بذور الفضاء في عدة روزا، إلا أن العبوة انفجرت خلال إجراء التطهير بعد عودة الطاقم إلى الأرض؛ ما أدى لتلف العديد منها، كما يُذكر أن ثلث الأشجار التي زُرعت قد ماتت منذ ذلك الحين، ولكن موتها لا يرتبط بسفرها للفضاء.

وقالت ناسا في بيان ”زرعت الشتلات الناتجة في جميع أنحاء الولايات المتحدة والعالم، وهي تقف تكريما لرائد الفضاء روزا وبرنامج أبولو“.

شركة كهرباء القدس