حملة أحلى الأوقات
الرئيسية / أسرى / حميدة لمراسل PNN: قرار الإفراج عن الأسير حسين مسالمة لم يصدر بعد
والد الاسير حسين المسالمة ينظر لصورة ابنه الاسير المريض بالسرطان داخل سجون الاحتلال

حميدة لمراسل PNN: قرار الإفراج عن الأسير حسين مسالمة لم يصدر بعد

بيت لحم /PNN/ نجيب فراج- اكد محمد حميدة” الزغلول” رئيس جمعية الاسرى المحررين في محافظة بيت لحم ان المحكمة المركزية في مدينة بئر السبع لم تقرر بعد الافراج المبكر عن الاسير المريض حسين محمد مسالمة كما اشيع مسبقا، وقد حصل بعض الارتباك في هذه القضية وان القرار الرسمي بشانها سوف يتم يوم الاحد القادم.

واوضح الزغلول في لقاء مع مراسل PNN و الذي تتابع جمعيته ونادي الاسير الفلسطيني وهما الجهتان اللتان تقدمتا الى المحامي الاسرائيلي افيغدور فيلدمان لتمثيل عائلة الاسير مسالمة في طلب الافراج عنه بكفالة حيث حملت القضية العديد من التطورات وشهدت مفاوضات عقيمة بين محامي الدفاع والنيابة الاسرائيلية التي رفضت اولا الافراج عنه قبل اسبوعين ومن ثم عادت لتقترح الافراج عنه لمدة ستة اشهر شريطة ان لا يعود الى الاراضي الفلسطينية او ان يتلقى العلاج في المشافي الفلسطينية ويقتصر على علاجه في المشافي الاسرائيلية الا ان محامي الدفاع رفض هذا الاقتراح واصر على ضرورة الافراج عنه.

واشار الزغلول انه يأمل ان تستلم هذه المؤسسات قرار الافراج الغير مشروط يوم الاحد القادم وفي حالة عدم صدوره سوف يتوجه المحامي فيلدمان الى التماس للمحكمة العليا الاسرائيلية طعنا بعدم الافراج عنه.

يشار الى ان الاسير المسالمة البالغ من العمر 37 سنة محكوم بالسجن الفعلي لمدة 20 عاما امضى منها نحو العامين وقبل الشهرين اكتشف انه يعاني من مرض سرطان الدم وقد نقل الى مستشفى سوروكا في مدينة بئر السبع ووضعه الصحي خطير للغاية.

وحذر الزغلول بان الاسير المسالمة الذي يقطن في بلدة الخضر الى الجنوب من بيت لحم من الوفاة المفاجئة وخاصة انه يعاني من الموت البطيء وان الافراج عنه يعني تقديم العلاج الجدي له ووقف سياسة الاهمال الصحي الذي عانى منها على مدى السنين الماضية

شركة كهرباء القدس