حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / مستوطنون يدنسون مقبرة باب الرحمة ويؤدون طقوساً تلمودية

مستوطنون يدنسون مقبرة باب الرحمة ويؤدون طقوساً تلمودية

القدس المحتلة/PNN- اقتحمت مجموعة من المستوطنين، اليوم السبت، مقبرة باب الرحمة الملاصقة للمسجد الأقصى، وأدوا طقوسا تلمودية في المكان.

وأفادت مصادر مقدسية أن مجموعة من المستوطنين انتهكوا حرمة المقبرة الملاصقة للمسجد الأقصى، وسط الرقص والغناء على القبور.

وتمكن مواطنون مقدسيون من طرد المستوطنين من المقبرة رغم تواجد جنود الاحتلال في المكان.

وتعد مقبرة باب الرحمة إحدى أشهر المقابر الإسلامية في القدس المحتلة، وتقع تحديدا عند السور الشرقي للمسجد الأقصى المبارك، حيث تمتد من باب الأسباط وحتى القصور الأموية في الجهة الجنوبية، وتبلغ مساحتها حوالي 23 دونما وتحتوي على العديد من قبور الصحابة.

تجدر الاشارة الى أن مساحة مقبرة باب الرحمة أصبحت ضيقة للغاية، بسبب استهداف الاحتلال لها واقتطاع أجزاء منها، والتوسع في السور الحديدي الذي أقيم حولها.

ويسعى الاحتلال في لجعل باب الرحمة مدخلهم الرئيسي للمسجد الأقصى المبارك والى ما يسمى بالهيكل المزعوم لأداء طقوسهم التلمودية.

ومنذ فترة طويلة، تعمل سلطات الاحتلال للسيطرة على المنطقة الشرقية من المسجد الأقصى، وتحديدًا باب الرحمة، وتمنع ترميمها وتبليط ساحتها، وتحاول اليوم عبر الحفريات الوصول إليها وتهويدها.

شركة كهرباء القدس