حملة أحلى الأوقات
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / مأساة عائلة سودانية.. ضاعوا في الصحراء وماتوا عطشاً وجوعاً والأم تترك رسالة وداعية مؤثرة

مأساة عائلة سودانية.. ضاعوا في الصحراء وماتوا عطشاً وجوعاً والأم تترك رسالة وداعية مؤثرة

الخرطوم/PNN- عثر على جثث عائلة سودانية من 8 أشخاص ضلوا سبيلهم في الصحراء جنوب شرق مدينة الكفرة الليبية، ورسالة وداع تركتها الأم قبل أن تقضي نحبها.

وأفادت وسائل إعلام سودانية بورود بلاغ إلى مركز شرطة الكفرة بتاريخ 10 فبراير الجاري، يفيد بوقوع حادث مروري على بعد 400 كيلومتر جنوب شرق مدينة الكفرة، ووفاة عدة أشخاص داخل مركبتهم.

وأثناء تفتيش المركبة، عثر على رسالة مكتوبة بخط اليد، جاء فيها: “إلى من يجد هذه الورقة، هذا رقم أخي، استودعتكم الله، وسامحوني أني لم أوصل أمي إليكم، بابا وناصر بحبكم، ادعو لينا بالرحمة واهدونا قرآن، واعملو لينا سبيل موته هنا”.

ومن خلال التحقيقات تبين أن المركبة كانت متجهة من مدينة الفاشر في السودان إلى مدينة الكفرة بليبيا بتاريخ 7/8/2020 وكان على متنها 21 شخصا بين رجال ونساء وأطفال، وتم العثور على 8 جثث فقط، ولم يتم العثور على البقية.

وأشارت النيابة العامة إلى أنه لم يرد إليها أي بلاغ عن فقدان الأشخاص المذكورين، ولا زالت التحقيقات جارية لمعرفة ملابسات الحادث.

شركة كهرباء القدس