حملة ع كيفك
الرئيسية / أفكار / الارهاب والكباب بقلم احد الاسرى في سجون الاحتلال 

الارهاب والكباب بقلم احد الاسرى في سجون الاحتلال 

بعد ما امضينا سنوات من مواجهة الاحتلال في الساحات وصدرنا خلالها اروع صور الثبات في المواجهة في سبيل رفعة قضيتنا العادلة والمقدسة وسقط من بيننا الشهداء والجرحى وقدر لنا ان نكون نحن الاسرى ، وها نحن نمضي سبعة عشر عاما خلف القضبان من حكم المؤبد تلبية منا لصرخات الاقصى بعد ما دانسه شارون وزمرته الاجرامية من المستوطنين ، ونحن في ساحات المعركة تحملنا في شرف الدفاع عن الاقصى والمظلومين والمقهورين والمستضعفين بكل ارادة وطنية وصلابة فولاذية.

لم نتخيل للحظة ولم نتوقع اطلاقا ان وناس من بني قومنا ان ينساقو وينزلقو ( كل مناعٍ للخير معتدٍ أثيم اعتلٍ بعد ذلك زنيم ) ورضو بأن يكونو مع الخوالف في شتيمة الأبطال والشرفاء من الاسرى والشهداء ( بأنهم ارهابيون ) .

نحن الأسرى من الآن فصاعدا ارهابيون اصدقاء الارهابيون ، رفاق الارهابيون في القيد ورفاقنا الذين قضو نحبهم ارهابيون ، ومن سارو معنا في خط المواجة مع الاحتلال ارهابيون حتى ابناءنا الذين سيذهبون يوما ليلعبو في ملعب المدرسة هؤلاء هم ابناء الارهابيون وحتى تلك الزهرات اللواتي سيذهبن لشراء الحلوى من الدكان بنات الارهابيون وتلك الصامدات الصابرات القابضات على الجمر اللواتي يدخرن لمستقبل اولادهم في تلك البنوك ارهابيات .

لا تتعاملو مع اولادنا ولا تقربو بناتنا واحذرو زوجاتنا وامهاتنا فإنهن ارهابيات ، فماذا ابقيتم لنا من الكرامة وماذا ابقيتكم لانفسكم من الشرف والكرامة يا  لانكم تنازلتم عن حقوق الاسرى والشهداء فموردكم النار وبئس الوارد المورود عليكم اللعنة في الدنيا والآخرة وبئس الرفد المرفود .

توقيع الاسير ارهابي ابن ارهابي ابن ابي الارهاب

اسرى خلف القضبان كما وصفتمونا ان نكون

شركة كهرباء القدس