حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / قوات الاحتلال تهدم بيتا في بيتر وتجرف أراضي في منطقة “القبور”

قوات الاحتلال تهدم بيتا في بيتر وتجرف أراضي في منطقة “القبور”

بيت لحم/PNN- هدمت قوات الاحتلال “الإسرائيلي” منزلا يعود للمواطن محمد فؤاد عوينة ومخزنا لإحد إفراد العائلة يقعان في منطقة محاذية للخط الأخضر تعتبرها “إسرائيل” انها تابعة لسلطة بلدية القدس.
وكانت قوة عسكرية قد إقتحمت المنطقة بقوات كبيرة مصطحبة الآت الهدم من بينها جرافة وشملت عملية الإقتحام ايضا منطقة القبور، إذ أن جنود الاحتلال أثاروا الرعب والإستفزاز في صفوف المواطنين الذين كانوا منهمكين في تشييع احدى المواطنات من البلدة توفيت صباح اليوم.

وذكر نشطاء من البلدة أن جنود الاحتلال أحضروا معهم أيضا بعض العمال الذين هدموا المبنيين بالمعاول، وهو الأمر الذي يشير الى ان سلطان الاحتلال من الممكن أن تجبر أصحاب المبنيين دفع تكاليف الهدم، وجرفت هذه القوات طرقات زراعية وأيضا اسوارا مبنية من الحجارة يستخدمها المزارعون لإسناد التربة ومنعها من الإنجراف.

في سياقه، هدمت سلطات الاحتلال “الإسرائيلي”، غرفتين تابعتين لمبنى قديم، في بلدة بتير غرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية.

وأفاد مسئول لجنة مقاومة الجدار والإستيطان في بتير غسان عليان، بأن قوة من جيش الاحتلال إقتحمت منطقة “الباطن” الواقعة في شارع القبور قرب سكة الحديد غرب البلدة، وهدمت غرفتين جديدتين كانتا أضيفتا لمبنى قديم يعود للمواطن محمد فؤاد عوينة، بحجة عدم الترخيص.

شركة كهرباء القدس