حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / بيت لحم: الأسير زاهر مقداد يدخل عامه الثامن عشر في الأسر 

بيت لحم: الأسير زاهر مقداد يدخل عامه الثامن عشر في الأسر 

بيت لحم /PNN/ دخل الاسير زاهر يوسف مقداد عامه الثامن عشر في غياهب سجون دولة الاحتلال العنصرية بعد ان حكم عليه بالسجن المؤبد مدى الحياة وخمسة عشر عاما بسبب مقاومته للاحتلال ابان الانتفاضة الثانية حيث كان قد اعتقل بتاريخ ٢٠٠٤/٣/٦.

ويقضي الاسير مقداد وهو من سكان قطاع غزة بالاصل و كان يعيش في بيت لحم ويعمل في الامن الفلسطيني حكما بالسجن المؤبد لاتهامه من قبل الاحتلال الاسرائيلي بتنفيذ عمليات مقاومة ضد الجيش الاسرائيلي والمستوطنين خلال الانتفاضة الثانية في منطقة بيت لحم حيث تنقل الاسير مقداد في العديد من السجون المركزية نفحة وهداريم وهو يقبع الان بسجن ريمون.

ويعيش الاسير مقداد ظروف اعتقال صعبة في ظل جائحة كورونافيما كانت زوجته الحاجة نجلاء الحاج من سكان بيت لحم قد منعت من زيارته لفترة طويلة في السنوات السابقة فيما تزوره امه مرة واحد فقط بالسنة وتاتي من قطاع غزة لزيارته .

الشاب احمد الابن الوحيد للاسير زاهر مقداد يزور والده في سجن ريمون حيث يبلغ من العمر ثمانية عشر عام تقريبا وكان عمره اربعة اشهر عندما تم اعتقاله وتعرف على والده من خلف القضبان والزجاج الذي يزوره فيها .

شركة كهرباء القدس