حملة السرعة ماكس
الرئيسية / متفرقات / الاسلامية المسيحية تبارك ذكرى الإسراء والمعراج وتدعو لبذل الغالي والنفيس لحماية الأقصى

الاسلامية المسيحية تبارك ذكرى الإسراء والمعراج وتدعو لبذل الغالي والنفيس لحماية الأقصى

القدس المحتلة/PNN- باركت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، اليوم الأربعاء، للمسلمين عامة والفلسطينيين خاصة ذكرى الإسراء والمعراج، داعيةً للوقوف في وجه المخططات والاجراءات التهويدية في المسجد الأقصى المبارك.

وأشارت الهيئة في بيانها إلى أن حلول ذكرى الإسراء والمعراج ذكرى عطرة، تبعث فينا الأمل والقوة من جديد، لمواجهة ما يعترضنا من عقبات وتحديات، ولاسيما في الاوقات العصبية التي يمر بها العالم أجمع في مواجهة وباء كورونا.

وأكد الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى الدلالات العظيمة لمعجزة الاسراء والمعراج، واختيار المسجد الأقصى المبارك ليكون معراج النبي محمد إلى السموات العلى جعل من هذا الموقع جزء لا يتجزأ من العقيدة الإسلامية، وبالتالي فرض واجب الحفاظ عليه وعدم التفريط به على سائر المسلمين في فلسطين وخارجها.

وحذرت الهيئة في بيانها مما يتعرض له الحرم القدسي الشريف من تهويد وتدمير، مشيرةً الى فرض واقع تهويدي جديد في المسجد المبارك في إطار التقسيم الزماني والمكاني المحدق بالمسجد، مؤكداً أن الاقتحامات باتت يومية للمسجد الاقصى لآداء الصلوات والرقصات التلمودية، ترافقها استمرار عمليات حفر الأنفاق أسفل أساسات المسجد مما يهدده بالانهيار والتدمير.

وأشار الأمين العام إلى أن الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج تأتي في ظل ظروف صعبة يعيشها الشعب الفلسطيني والعالم بأسره في ظل جائحة كورونا، ورغماً عن ذلك فان الشعب الفلسطيني مصمم على المضي قدماً صواب أهدافه النبيلة والمشروعة والعادلة على اعتبار أن الاحتفال بهذه المناسبة العظيمة ليس احتفالاً تقليدياً، وإنما هو تأكيد وتجسيد لتمسك شعبنا بحقه الوطني في عاصمته التاريخية.

ودعت الهيئة كافة الدول الإسلامية إلى الالتفات لقضية المسجد الأقصى المبارك وبذل الغالي والنفيس لحمايته مما يحدق به من مخاطر وأهوال.

شركة كهرباء القدس