حملة ع كيفك
الرئيسية / متفرقات / عيسى: المستوطنون ينفذون سياسة الدولة في قتل وقمع الفلسطينيين

عيسى: المستوطنون ينفذون سياسة الدولة في قتل وقمع الفلسطينيين

رام الله/PNN- قال الدكتور حنا عيسى، الأمين العام للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، “ان الاستيطان الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة في عام 1967 يعتبر من جرائم الحرب، استنادا لنص المادة 49 من اتفاقية جنيف الرابعة لسنة 1949، التي تنص على انه (لا يجوز لدولة الاحتلال أن ترحل أو تنقل جزءاً من سكانها المدنيين إلى الاراضي التي تحتلها)”.

وأشار، “الاستيطان من الجرائم المستمرة التي ترتب أثراً على حياة الفلسطينيين، وقد أكدت اللجنة الدولية للصليب الاحمر بتاريخ 19/5/2001، على أن المستوطنات خرق للقانون الدولي ويجب ألا تكون حيث هي الآن”.

وأوضح عيسى، “يمكن تصنيف اعتداءات المستوطنين وعمليات القتل والتنكيل من قبيل الجرائم ضد الانسانية، فقد نصت المادة 7/1 من النظام الاساسي للمحكمة الجنائية الدولية لسنة 1998 على أنه: لفرض هذا النظام، يشكل أي فعل من الافعال التالية جريمة ضد الانسانية، متى ارتكب في إطار هجوم واسع النطاق أو منهجي موجه ضد أي مجموعة من السكان المدنيين وعن علم عن الهجوم: القتل العمد والابادة. بالإضافة للأفعال اللاإنسانية الاخرى ذات الطابع المماثل التي تتسبب عمداً في معناه شديدة أو في أذى خطير يلحق بالجسم أو بالصحة العقلية أو البدنية.

ونوه أمين نصرة القدس، “وفقاً لما ذهب اليه الفقه القانوني، فإن معظم الجرائم الداخلية في نطاق هذا التعريف يمكن أن يكون نتيجة لفعل دولة أو نظام، ويتم تنفيذها من خلال فاعلين ذوي سلطة أو غير ذوي سلطة، والمستوطنون الاسرائيليون ينفذون سياسة الدولة في قتل وقمع الفلسطينيين”.

شركة كهرباء القدس