حملة ع كيفك
الرئيسية / قالت أسرائيل / للمرة الرابعة خلال عامين: الإسرائيليون يتوجهون الى صناديق الاقتراع

للمرة الرابعة خلال عامين: الإسرائيليون يتوجهون الى صناديق الاقتراع

تل ابيب /PNN/ انطلقت في إسرائيل اليوم الانتخابات العامة لاختيار نواب الكنيست الـ 120 وذلك للمرة الرابعة في اقل من عامين وسط توقعات بفوز اليمين المتطرف مجددا.

وانطلقت عملية الانتخابات  في إسرائيل من الساعة السابعة صباحا وستستمر لغاية العاشرة من مساء اليوم يدلي خلاله نحو ستة ملايين إسرائيلي بأصواتهم لانتخاب نواب البرلمان الإسرائيلي (الكنيست) الـ 120، وذلك في جولة انتخابية هي الرابعة في غضون اقل من عامين.

وبدا الناخبون الإسرائيليون بالادلاء باصواتهم وسيقومون بذلك طوال اليوم في حوالي 13700 مركز اقتراع موزعة على طول البلاد وعرضها، فيما تم تخصيص صناديق اقتراع للمصابين بفيروس كورونا ولأولئك المطالبين بالحجر الصحي المنزلي.

وفي إطار الحماية الأمنية، وتأمينا لسير العملية الانتخابية للكنيست، ينتشر20 ألف شرطي، بينهم متخفون، في محيط مراكز الاقتراع وعلى الطرقات والمحاور الرئيسية في مختلف انحاء البلاد، بالإضافة إلى أنه سيتم إجراء فحوصات لفيروس كورونا عشوائية للمقترعين بهدف رصد مرضى أو اشخاص ملزمين بالحجر، بحسب “مكان”.

من جانبها، شددت الشرطة الإسرائيلية على أنها ستتعامل بحزم وصرامة مع اية محاولة للإخلال بالنظام العام وتشويش سير الانتخابات، وأنها ستتصدى لأي عمل تحريضي أو ينطوي على التزوير.

وعن “المعركة الانتخابية” التي تشهدها إسرائيل، تخوض الانتخابات 39 قائمة، ويبلغ أصحاب حق التصويت 6 ملايين و578 الفا و84 شخصا، في حين لفتت بيانات دائرة الإحصاء المركزية إلى أن نسبة المواطنين اليهود ممن يحق لهم التصويت 78%، والعرب 17%، فيما يصل عدد مراكز الاقتراع الموزعة في أنحاء البلاد إلى 16 ألفا و685 مركزا.

وتم وضع صناديق اقتراع في المستشفيات وفي الفنادق الخاصة بالمحجورين جراء كورونا وكذلك تم افتتاح صندوق اقتراع في مطار بن غوريون الدولي للعائدين من خارج البلاد ليتمكنوا من الادلاء بأصواتهم على وجه السرعة.

وتقول لجنة الانتخابات المركزية ان عدد أصحاب حق الاقتراع في إسرائيل هو 6,578,084 ناخب، غير ان منهم حوالي 600 ألف صاحب حق اقتراع يقيمون خارج إسرائيل بصورة دائمة وعادة لا يشاركون في عملية التصويت.

أما عدد الناخبين من المجتمع العربي في إسرائيل فهو 997 ألف ناخب بمن فيهم مسلمون ومسيحيون ودروز، وهم يشكلون 17% من عدد الناخبين في إسرائيل.

كما يعيش في إسرائيل نحو 5% من السكان الذين يعرفون انفسهم من غير اليهود وهم في الوقت ذاته ليسوا من العرب، وانما هم مواطنون أجانب حصلوا على الجنسية الإسرائيلية لاقترانهم بعقود زواج من مواطنين إسرائيليين. ويبلغ عدد هؤلاء المصوتين نحو 320 ألف شخص.

شركة كهرباء القدس