حملة السرعة ماكس
الرئيسية / محليات / حديد يشارك في مؤتمر الهيئات المحلية للتعاون الدولي في فلسطين

حديد يشارك في مؤتمر الهيئات المحلية للتعاون الدولي في فلسطين

رام الله/PNN- شارك رئيس اتحاد الهيئات المحلية م. موسى حديد في مؤتمر الهيئات المحلية للتعاون الدولي في فلسطين حول “دور الهيئات المحلية في توطين أجندة التنمية المستدامة 2030″، جاء ذلك بحضور القنصل العام لإيطاليا في القدس جوزيبي فيديل اختتامًا لسلسلة من ورش العمل التي تم عقدها خلال الربع الأخير من العام الماضي حول دور الهيئات المحلية في التنمية الاجتماعية والاقتصادية من خلال عرض تجارب لبلديات إيطالية وفلسطينية في هذه المجالات مشروع “Bee the change”.

واستهل م. حديد مشاركته بالإشارة إلى أهمية التعاون اللامركزي بين الدول كونه الأكثر فعالية والأكثر استدامة، موضحًا أن مشروع Bee the change هو واحد من أهم المشاريع التي من الممكن البناء عليه مستقبلًا، كونه يستهدف المناطق الجغرافية التي تعتبر أقل حظًا ضمن السياق الفلسطيني من ناحية، وكونه يتمحور حول تعزيز الصمود الفلسطيني من خلال التركيز على قضايا الزراعة والمزارعين والأرض ودور مؤسسات الحكم المحلي والتعاون الدولي من ناحية أخرى.

وحول ارتدادات جائحة كورونا على تحقيق التنمية على المستوى المحلي، قال حديد “نحن بحاجة إلى أقصر الطرق للتعافي، لذلك هناك حاجة ملحة لإعادة صياغة مشاريع وأولويات الهيئات المحلية ضمن أجندة التنمية المستدامة 2030 مع الأخذ بعين الاعتبار آثار وانعكاسات الجائحة”، مضيفًا أن الهيئات المحلية أكثر قدرة من أي مستوى حكومي آخر على قيادة عمليات التعافي كونها الأقرب للمواطن والأكثر قدرة على التعامل مع احتياجاته.

وأوضح م. حديد أن الاتحاد يسعى في هذه المرحلة للبناء على هذا المشروع وتوسيع دائرة المستفيدين والأنشطة المدرجة ضمن أعماله، وتعزيز التعاون بين الاتحاد و منظمة FELCOS Umbria، لا سيما في مرحلة التطوير كون الاتحاد هو الأقدر على تحديد أولويات واحتياجات أعضائه، مشددًا على ضرورة تعزيز هذا التعاون اللامركزي بين فلسطين وإيطاليا من خلال العلاقات التي تنشئها الهيئات المحلية مع نظيراتها الإيطالية.

وكان رئيس بلدية عرابة أحمد عارضة قد استعرض خلال أعمال المؤتمر، تجربة بلدية عرابة في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية المحلية ودعم الجمعيات التعاونية وخلق فرص عمل لأبناء البلدة في القطاع الزراعي، مشيرًا إلى قصص النجاح التي حققتها البلدية في هذا الخصوص، والتحديات التي لا تبدأ بأثر جائحة “كورونا” ولا تنتهي بالممارسات الإسرائيلية والاعتداءات التي تهدف إلى التضييق على الفلسطينيين.

شركة كهرباء القدس