حملة السرعة ماكس
الرئيسية / الصحة / داخلية غزة تعلن عن سلسلة من الاجراءات المشددة تبدأ الليلة لكسر تفشي “كورونا”

داخلية غزة تعلن عن سلسلة من الاجراءات المشددة تبدأ الليلة لكسر تفشي “كورونا”

غزة/PNN- أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة إياد البزم، مساء الخميس، عن سلسلة إجراءات مشدّدة اتّخذتها خلية إدارة الأزمة من أجل الحدّ من ارتفاع أعداد الإصابات المسجّلة مؤخرًا بفيروس “كورونا” الوبائي بالقطاع.

وقال البزم، خلال مؤتمر صحفي، إنّه تقرّر إغلاق صالات الأفراح بشكل كامل، وإغلاق الأسواق الشعبية الأسبوعية في جميع المحافظات ابتداء من يوم غدٍ الجمعة.

كما أعلن عن منع حركة المركبات بكافة أنواعها في جميع المحافظات يومي الجمعة والسبت، والتشديد على قرار منع إقامة بيوت العزاء وحفلات الأفراح في الشوارع العامة، أو داخل البيوت، إضافة إلى تشديد إجراءات الإغلاق الليلي اليومي عند الساعة التاسعة مساء، واتخاذ إجراءات مُشددة بحق المخالفين.

وأكّد على رفع وتيرة المتابعة الميدانية، وتشديد الرقابة على الالتزام بالإجراءات الوقائية في كافة المنشآت والقطاعات الخدماتية، واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين، وإغلاق المنشآت المخالفة.

ودعا المواطنين لاتخاذ أقصى درجات الوقاية والسلامة في هذه المرحلة.

ولفت الناطق باسم وزارة الداخلية إلى أنّ خلية إدارة الأزمة ستعقد تقييمًا جديدًا للحالة الوبائية يوم الثلاثاء المقبل “وفي حال استمر تصاعد منحنى الإصابات سنضطر لاتخاذ قرار بالإغلاق الشامل”.

في غضون ذلك قال الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة إنّ الوزارة سجّلت زيادة ملحوظة وخطيرة في حالات الدخول للمستشفيات من 56 حالة في الأول من مارس الى 203 حالة في الأول من أبريل، وكذلك الحالات الخطيرة والحرجة ارتفعت من 33حالة الى 124 حالة اليوم، إضافة إلى تسجيل 69 حالة وفاة كان منها 8 حالات أقل من 50 عامًا.

وأشار القدرة، خلال المؤتمر الصحفي ذاته، إلى أنّ الأسابيع الماضية بدأت المؤشرات تشير إلى تطور خطير ومتسارع في المنحنى الوبائي في القطاع، وبدأت خلال الأيام الماضية بؤر التفشي تتمدّد في القطاع “جراء التراخي في الالتزام بالضوابط الصحية من المواطنين والمؤسسات وظهور الطفرة الجديدة في المجتمع”.

ولفت إلى “عدم التقيّد بالضوابط الصحية في المناسبات الاجتماعية كالأفراح وبيوت العزاء والتجمعات والاسواق الشعبية والقطاعات المختلفة سمحت بصعود المنحنى الوبائي وزيادة نسبة الإصابة في المجتمع”.

وبيّن أنّ اللجان المختصة في وزارة الصحة تتوقع أن يشهد القطاع مزيدًا من الإصابات اليومية وكذلك حالات الدخول للمستشفيات خلال الأيام المقبلة.

وذكر أنّه على ضوء ذلك رفعت الوزارة “مجموعة من التوصيات إلى خلية الأزمة من أجل كسر حدة الانتشار وحفظ الأرواح، مهيبًا بالجميع بالتعامل بأعلى درجات المسؤولية، وارتداء الكمامة والتباعد الجسدي وتطهير الأيدي، وبالمحافظة على إجراءات السلامة والوقاية لكبار السن وضعيفي المناعة وذوي الامراض المزمنة وضمان عدم انتقال العدوى إليهم.

كما أهاب القدرة بكافة المصابين المعزولين منزليًا بالبقاء في منازلهم طيلة فترة العزل المقرة من وزارة الصحة وعدم التسبب في تمدد بؤر التفشي في المجتمع.

ودعا كافة المواطنين الذين تزيد أعمارهم عن الـ55 عامًا إلى التوجه لمراكز التطعيم لتلقى اللقاح ضد فيروس كوفيد19 من أجل الحفاظ على حياتهم وسلامة المجتمع.

شركة كهرباء القدس