حملة السرعة ماكس
الرئيسية / حصاد PNN / صحيفة: الرئيس عباس سيُعلن إلغاء الانتخابات الخميس.. والأوروبيين يطلبون مهلة وسط رفض بعض القوائم والفصائل

صحيفة: الرئيس عباس سيُعلن إلغاء الانتخابات الخميس.. والأوروبيين يطلبون مهلة وسط رفض بعض القوائم والفصائل

رام الله /PNN/ قالت صحيفة “الأخبار” اللبنانية نقلا عن مصادر فتحاوية، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اتخذ قراراً بإلغاء الانتخابات بسبب رفض الاحتلال إجراءها في القدس.

وبحسب الصحيفة فقد أبلغ الرئيس عباس الاتحاد الأوروبي والأردنيين والمصريين بهذه الخطوة التي سيجري إعلانها الخميس المقبل عقب اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظّمة التحرير.

وتابعت الصحيفة ان الأوروبيين نصحوه بإمهالهم حتى الخميس ليضغطوا على الاحتلال قبل أخذ موقف نهائي. في المقابل، اعلنت حماس انها ترفض تأجيل الانتخابات، واتّهمت الرئيس عباس بأن توجُّهه إلى إلغاء الانتخابات ليس بسبب القدس، بل جرّاء الوضع الداخلي في حركة فتح التي تدخل الانتخابات بثلاث قوائم، وبسبب تحذيرات الاحتلال له من فوز حماس .

كما أعلنت الجبهة الشعبية رفضها تأجيل الانتخابات، داعية إلى  الاستمرار فيها وفرضها بنفس الطريقة والمنطق الذي فرضه الشباب في القدس.

على الصعيد ذاته اتفقت مجموعة من القوائم الانتخابية على عدة خطوات جماعية للتصدي لخطر تأجيل الانتخابات والتأكيد على أهمية عقدها في القدس، بما في ذلك تشكيل لجنة قانونية عابرة للقوائم والتشاور مع المجتمع المدني وشخصيات وطنية فاعلة بالإضافة إلى خطوات أخرى. جاء ذلك خلال لقاء مساء اليوم الاثنين بدعوة من قائمة الحرية عقد وجاهياً في مقر القائمة في رام الله وبمشاركة قوائم من محافظات مختلفة، بما في ذلك من قطاع غزوة عبر تقنية “الزوم”.

وأكد المجتمعون على أهمية تظافر الجهود للتأكيد على المكانة المركزية القانونية والسياسية والوطنية للقدس وضمان عقد الانتخابات فيها بالرغم من الموقف الإسرائيلي اليميني المتعنت. في ذات السياق، أكد المجتمعون أيضاً على ضرورة منع مصادرة حق الناخب الفلسطيني في ممارسة حقه الدستوري في اختيار من يمثله في الانتخابات التشريعية والرئاسية وانتخابات المجلس الوطني.

وقالت نور عودة، الناطقة باسم قائمة الحرية أن اجتماع هذا المساء يدل على حس القوائم العالي بالمسؤولية تجاه ما يحصل وإدراكا من الجميع بخطورة تداعيات تأجيل الانتخابات وعدم تجديد الشرعيات الديمقراطية الفلسطينية.

شركة كهرباء القدس