حملة السرعة ماكس
الرئيسية / حصاد PNN / عقب اجتماع القيادة : الرئيس يعلن تأجيل الانتخابات لحين ضمان اجراءها في القدس والفعاليات الشعبية بعدة محافظات تؤكد الالتفاف حول القرار

عقب اجتماع القيادة : الرئيس يعلن تأجيل الانتخابات لحين ضمان اجراءها في القدس والفعاليات الشعبية بعدة محافظات تؤكد الالتفاف حول القرار

رام الله /PNN/ قررت القيادة الفلسطينية عقب اجتماع لها في مقر الرئاسة الفلسطينية وعقد برئاسة الرئيس محمود عباس تاجيل الانتخابات الفلسطينية التي كانت مقرر في شهر مايو لحين ضمان السماح باجراءها بمدينة القدس ردا على رفض الاحتلال.

وقالت مصادر في قيادة منظمة التحرير ان اللجنة التنفيذية اتخذت القرار بأغلبية كبيرة من الفصائل والشخصيات الوطنية والدينية و تقرر تأجيل موعد الانتخابات لحين ضمان مشاركة أهلنا بالقدس فيها.

وجاء في البيان الذي تلاه الرئيس ابو مازن عقب انتهاء الاجتماع ان القيادة الفلسطينية قررت تاجيل الانتخابات لحين ضمان اجراءها بالقدس الى جانب اتخاذ قرار بتشكيل حكومة وحدة وطنية.

كما تقرر في اجتماع القيادة استمرار الاجتماعات مع الامناء العامين للفصائل و  استمرار الضغط على الاحتلال  منخلال المؤسسات الدولية المختلفة التي تابعت وتتابع الموضوع.

و وجهت القيادة الفلسطينية تحية للقدس وشبابها الصامدين  الذين سطروا في الايام الاخيرة ملحمة نضال شعبي انتصرت على الاحتلال واجبرته على االة بواباته وسواتره الحديدة حيث اكد الرئيس ان هذا العمل هو عمل وطني لم ياتي من فراغ موضحا ان القيادة قررت دعم الجهود و النشاطات لشعبنا في القدس في مواجهة اجراءات وممارسات واعتداءات الاحتلال ومستوطنية التي تقوم على فطرة قتل العرب.

واعلن الرئيس محمود عباس ان القيادة الفلسطينية قررت العمل على عقد اجتماع للمجلس المركزي في أقرب فرصة.

هذا وجرى تنظيم فعاليات في القدس وعدة محافظات فلسطينية فعاليات دعم وتاييد لقرار القيادة الفلسطينية تاجيل الانتخابات حيث كان ابرزها في القدس وجنين .

كما وجهات فعاليات وطنية ورجال دين من عدة محافظات رسائل تاييد لقرار القيادة للتاكيد على ان شعبنا لن يسمح باجراء الانتخابات بدون مدينة القدس عاصمة فلسطين .

وفي هذا الاطار أكدت مجالس وبلديات محلية في محافظة أريحا والأغوار، الليلة، دعمها وتأييدها والتزامها بتوجيهات قرارات القيادة الفلسطينية.

وأوضحت الهيئات المحلية في بيانات صدرت عنها، التزامها فيما يتعلق بأي قرار أو توجيه يخص المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني تصدر عن القيادة الفلسطينية.

وجددت الهيئات ثقتها التامة بالقيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، والتفافها حولهما، بما يضمن تحقيق حقوقنا الوطنية بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

كما أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) إقليم قلقيلية، دعمها لقرار الرئيس محمود عباس بأنه لا يمكن ان تجرى انتخابات دون مدينة القدس، عاصمة فلسطين الأبدية.

وشددت، في بيان، على أن الموقف الآن يتطلب وقفة جادة على قدر التحديات التي تواجه شعبنا الفلسطيني، مؤكدة أهمية الالتزام بقرار القيادة الفلسطينية، واعتبرته القرار الأصوب والأصح وهو الكفيل بقطع الطريق على الأجندات المشبوهة كلها، كونه خطوة توحد شعبنا الفلسطيني، وتواجه عنجهية الاحتلال الهادفة الى تمرير مخططات استيطانية تنال من الحقوق المشروعة، وتكسر ثوابته الوطنية.

وفي بيت لحم اجمعت الكثير من مؤسسات بيت لحم على دعمها الكبير لمواقف الرئيس محمود عباس وما جاء في خطابه مساء اليوم الخميس، انه “لا انتخابات بدون القدس”.

وقالت بلدية هندازة شرق بيت لحم، اننا في البلدية وأهالي البلدة والمؤسسات نؤكد التفافنا ووقوفنا خلف قيادتنا الحكيمة في المعركة السياسية الشرسة التي يقودها الرئيس أبو مازن ورفاقه نيابة عن الشعب الفلسطيني في ظل الظروف الصعبة والحرجة التي تمر بها القضية الفلسطينية والمؤامرات التي تحاك ضد الشعب وقيادته وعلى راسها أبو مازن الذي أكد على الثوابت الفلسطينية.

وفيما يتعلق بموضوع الانتخابات أكدت البلدية عن تأييدها ومبايعة الرئيس أبو مازن ولإجراءاته وقراراته من أجل الحفاظ على الشرعية والقضية الفلسطينية لان مشاركة القدس في الانتخابات قضية استراتيجية ومكون أساسي، وان مشاركة المقدسيين في الانتخابات ليست قضية فنية بل هي قضية سياسية تتمثل بالرفض الفلسطيني بضمها، وبالتمسك الفلسطيني باعتبارها عاصمة الدولة الفلسطينية.

كما أعلن مجلس بلدية بتير دعمه وتأييده والتزامه التام بتوجيهات وقرارات القيادة الفلسطينية ممثلة برمز الشرعية الرئيس أبو مازن، فيما يتعلق باي قرار وتوجه يتعلق بالمصلحة الوطنية العليا لشعبنا.

كما جدد الثقة التامة والتفافه حول بما يضمن تحقيق حقوقنا الوطنية من الاستقلال والدولة وعاصمتها القدس .

مجلس قروي مراح رباح أكد دعمه المطلق لأي قرار تتخذه القيادة الفلسطينية مع دعمها المطلق لها كما و أعلن موقع مراح معلا التنظيمي وكافة كوادر حركة فتح وحركة الشبيبة الفتحاوية دعهما والتزامهم التام بتوجيهات وقرارات القيادة الفلسطينية.

أما بلدية بيت جالا فقالت في بيان لها “اننا في مجلس بلدية بيت جالا نؤكد وقوفنا التام والداعم لموقف القيادة الفلسطينية والسير الرئيس أبو مازن بالتمسك بحق أبناء شعبنا المقدسيين في المشاركة الكاملة في جميع مراحل العملية الانتخابية ترشحا وانتخابا، وانه لا انتخابات دون مشاركة المقدسيين كجزء اصيل من شعبنا الفلسطيني المناضل وقضيتنا الوطنية العادلة”.

هذا وأكدت حركة فتح في منطقة نحالين ممثلة بلجنتها التنظيمية وكافة وكواردها ومناصريها غرب بيت لحم، وقوفها خلف قرارات القيادة الفلسطينية الحكيمة وانه لا يمكن لنا أن نقبل إجراء انتخابات بدون القدس وأبناء القدس قلب فلسطين النابض .

كما بايعت بلديات الخضر وحوسان ونحالين القيادة الفلسطينية داعمة ما جاء في خطاب الرئيس والمتعلق بالقب النابض القدس واهلبها وحقهم في المشاركة بالعملية الانتخابية.

شركة كهرباء القدس