حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / جماهير بيت لحم تواصل انتصارها للقدس وقطاع غزة والداخل المحتل

جماهير بيت لحم تواصل انتصارها للقدس وقطاع غزة والداخل المحتل

بيت لحم/PNN- حسن عبد الجواد تواصل جماهير مدن ومخيمات وبلدات وقرى محافظة بيت لحم، انتصارها لأهلنا في قطاع غزة وفي القدس وفي الداخل المحتل، فقد أصيب عشرات الشبان في مواجهات نقاط التماس، في محيط قبة راحيل، في الجهة الشمالية لبيت لحم، وفي مخيم عايدة وبلدات حوسان وتقوع وبيت فجار والخضر ودار صلاح، ونظمت العديد من المسيرات دعما للقدس وقطاع غزة.
وفي ذكرى النكبة السنوية، أصيب تسعة شبان بالرصاص الحي والمطاطي، فيما أصيب عشرات المواطنين بالإختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز المسيلة للدموع، خلال مواجهات استمرت حتي ساعات فجر أمس، وذلك إثر مسيرة جماهيرية شارك فيها ما يزيد عن 3 ألاف مواطن، كانت دعت إليها لجنة التنسيق الفصائلي، في محافظة بيت لحم بمناسبة الذكرى السنوية للنكبة، ودعماً وإسناداً لمدينة القدس، وتنديداً بالحرب التي تشنها حكومة الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني، في قطاع غزة.
وكانت المسيرة الجماهيرية انطلقت، ليلة أمس، من مفرق باب الزقاق، بإتجاه المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم “قبة راحيل”، حيث يتواجد معسكر لقوت الاحتلال محاط بالأسوار الإسمنتية والأبراج العسكرية، وخلال المسيرة هتف المشاركون في المسيرة بالشعارات المنددة بعمليات القصف الوحشية وبالمجازر التي يرتكبها الاحتلال ضد شعبنا في قطاع غزة، وأخرى تطالب بوضع لسياسة التهويد والتطهير العرقي الذي تمارسه حكومة الاحتلال ضد أهلنا في مدينة القدس والمدن والبلدات الفلسطينية داخل الخط الأخضر.
وحسب مصادر صحفية محلية، فقد اعترضت قوات الاحتلال المسيرة الجماهيرية قبل وصولها “قبة راحيل”، وأطلقت الرصاص الحي والمطاطي وعشرات قنابل الصوت على المشاركين فيها، ما أدى إلى مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال، أغلق خلالها الشبان الفلسطينيين الطريق الرئيسي بالإطارات المشتعلة، ورشقوا قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة.
وحسب هذه المصادر فقد أصيب خلال المواجهات التي استمرت حتي ساعات فجر أمس، تسعة شبان بالرصاص، ثلاثة منهم بالرصاص الحي والأخرين بالرصاص المطاطي، نقلوا جميعهم إلى مستشفى بيت جالا لتلقي العلاج، فيما أصيب عشرات من المواطنين بالإختناق جراء إمطار قوات الاحتلال للمشاركين بقنابل الغاز المسيلة للدموع.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، ان الإصابات التي تم التعامل معها من قبل الهلال الأحمر وصلت إلى 43 إصابة متفاوتة.
وأضاف: أن 9 إصابات كانت نتيجة الرصاص المطاطي، وإصابتين نتيجة الرصاص المعدني، وإصابتين نتيجة السقوط، وإصابة نتيجة انفجار الألعاب النارية، والباقي نتيجة قنابل الغاز المسيل للدموع.
وفي السياق ذاته اندلعت الليلة قبل الماضية، مواجهات في قرية حوسان، ومخيم عايدة، ومنطقة العبيات، في محافظة بيت لحم .
وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز والصوت أوقعت عددا من الإصابات بالاختناق .
وكانت عدة مواقع في مدينة بيت لحم ومحيطها شهدت مسيرات ومواجهات عنيفة ضد قوات الاحتلال في مختلف نقاط التماس، خلال أيام عيد الفطر، كان أشدها في محيط قبة راحيل، بالقرب من المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، وفي بلدات حوسان وتقوع وبيت فجار والخضر ومخيم عايدة.
يشار إلى ان محيط شمال بيت لحم شهدت خلال العشرة أيام الأخيرة مواجهات ليلية تضامنا مع أهالي القدس، واحتجاجا على العدوان الإسرائيلي على شعبنا في قطاع غزة والداخل المحتل.
وفي بيت ساحور، أطلق مسلحون الليلة قبل الماضية، النار على معسكر لقوات جيش الاحتلال في منطقة عش الغراب شرق مدينة بيت ساحور في بيت لحم.
وقالت مصادر محلية ، إن أصوات إطلاق نار كثيف سمعت هذه الليلة في المنطقة، مضيفين أن إطلاق النار كان موجها نحو معسكر “عش غراب” التي تتمركز فيه قوات الاحتلال في المنطقة.

شركة كهرباء القدس