حملة ع كيفك
الرئيسية / تقارير مصورة / فلسطين تتوحد ضد العدوان والطغيان : اضراب شامل ومسيرات شعبية ومواجهات مع الاحتلال شاهد PNN فيديو

فلسطين تتوحد ضد العدوان والطغيان : اضراب شامل ومسيرات شعبية ومواجهات مع الاحتلال شاهد PNN فيديو

بيت لحم/PNN/شكلت فعاليات الاضراب والمسيرات الشعبية والمواجهات التي انطلقت اليوم يوما تاريخيا بالنسبة للنضال الفلسطيني كونها وحدت الجماهير الفلسطينية في اضراب وفعاليات نضالية ضد المحتل على مساحة فلسطين التاريخية مما يعيد الى الاذهان اضراب وعصيان الفلسطينين عام 1936 حيث توحدت فلسطين ضد الانتدات البريطاني مما يؤكد وحدة الدم الفلسطيني وفشل سياسات الفصل بين ابناء الشعب الواحد.

وفي بيت لحم خرجت مسيرة ضخمة جماهيرية بدعوة من فصائل العمل الوطني والاسلامي الفلسطيني شارك فيها الالاف من المواطنين الفلسطينين الذين رفعوا علما ضخما وساروا من تحته في اشارة رمزية لتوحد الفلسطينين اينما وجدوا في فلسطين التاريخية لحماية الحقوق الوطنية وعلى راسها حماية المقدسات مرددين هتافات وطنية تندد بالعدوان على غزة والمسجد الاقصى واراضي فلسطين المحتلة عام 48.

وقمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي المسيرة التي انطلقت من وسط مدينة بيت لحم بباب الزقاق وصولا الى مدخل بيت لحم الشمالي حيث قام جنود الاحتلال الاسرائيلي باطلاق الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع على المشاركين في المسيرة بمجرد وصولها الى الحاجز العسكري والجدار مما دى لاصابة العديد من المواطنين بالرصاص الحي والمعدي الى جانب عشرات الاصابات بالغاز المسير للدموع.

وقال منسق لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم ان هذه الفعالية تمثل وتعكس كافة الفعاليات التي جرت وتجري اليوم في فلسطين التاريخية مؤكدا على ان هذه المسيرة تؤكد على ان المطلب الفلسطيني اليوم هو تحرير فلسطين كل فلسطين من البحر الى النهر.

واشار الى ان شعبنا بهذه الفعاليات يوجه تحية الى جماهير امتنا العربية و الشعوب الحرة التي وقفت وتقف الى جانب الحقوق الفلسطينية والمقاومة مثمنا وقفة ابناء شعبنا الفلسطيني الذي توحد على ارض فلسطين.

واكد الجعفري ان فصائل العمل الوطني والاسلامي توجه انتقادات الى الانظمة العربية التي تطبع وتحاول ايهام الشعوب العربية ان التطبيع يساهم بدعم وحماية الشعب الفلسطيني  مشددا على ان شعبنا سيفشل هذه المؤامرة العربية باسناد من الشعوب العربية الحرة التي ستلفظ هذه الانظمة الخائنة وستسقطها في نهاية المطاف.

بدوره قال محمد المصري امين سر حركة فتح اقليم بيت لحم ان هذه الفعالية تحمل رسالتان الاولى ان حواجز الاحتلال وهمية وسقطت بوحدة الدم والروح الفلسطينية والثانية اننا نطالب ونسعى للجم هذا العدوان الهمجي والبشع على ما يجري من جرائم بحق ابناء شعبنا في قطاع غزة.

واشار المصري الى ان المسيرة تشكل ايضا رسالة مهمة وهي تشكيل جبهة ثنائية لدعم المقاومة الفلسطينية في غزة التي تحمل السلاح وتقاتل من اجل فلسطين من خلال الهبة الجماهيرية التي تستخدم كل الامكانيات المتاحة لشعب يعيش تحت الاحتلال مؤكدا ان هذه الحرب  فرضت ومن يتحمل نتائجها هو من كان السبب في اشعالها الا وهو الاحتلال الاسرائيلي الذي حاول المس بالمقدسات.

اما الناشط الاجتماعي والحقوقي في بيت لحم عايد حوشية فاكد ان الجماهير الفلسطينية تخرج لتقول ان فلسطين موحدة من النهر الى البحر وانها بهذه الفعاليات الموحدة اسقطت التقسيمات الوهمية التي وضعها الاحتلال والاستعمار من خلال لحمة الجغرافيا والدم في كل فلسطين مشددا على انه شعبنا فاجئ قياداته السياسة والفصائلية .

واكد حوشية على ان ما جرى ويجري من صمود شعبي مقاوم في كل انحاء فلسطين شكل صدمة لكل المحللينن والسياسين الذين راهنوا على وحدة شعبنا الذي يؤكد ويقول اليوم انه شعب  حر ابي لن يقبل الا بفلسطين  واحدة موحدة وانه صامد على ارضه رغم ان الامكانيات قليلة لكننا صامدون من اجل ارضنا داعيا القيادات السياسية ان تكون عند مستوى تضحيات شعبنا الفلسطيني.

بدوره قال سعد نواورة الناشط بقضايا مناصرة الاسرى وعضو جمعية الاسرى والمحررين ان هذه الجماهير تخرج الى العالم لتقول لهم ان الشعب الفلسطيني موحد وانه يقف اليوم موحدا بكل الامكانيات القليلة التي يمتلكها اهالي الضفة الغربية والقدس واراضي 48 مؤكدين على وحدتهم ورفضهم للاحتلال وجرائمه التي ترتكب في قطاع غزة.

شركة كهرباء القدس