حملة السرعة ماكس
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / موسكو: الانتخابات في سوريا مهمة لتعزيز استقرارها والتصريحات الغربية عنها ضغط سياسي

موسكو: الانتخابات في سوريا مهمة لتعزيز استقرارها والتصريحات الغربية عنها ضغط سياسي

روسيا/PNN-أشارت روسيا إلى أهمية الانتخابات الرئاسية التي جرت في سوريا، ووصفت تصريحات بعض الدول الغربية حول عدم شرعية هذه الانتخابات بأنها جزء من الضغط السياسي.

وذكرت الخارجية الروسية في بيان أصدرته اليوم الجمعة:”نعتبر الانتخابات الأخيرة شأنا سياديا لسوريا وخطوة مهمة في سبيل تعزيز استقرارها الداخلي، وننطلق من أن ضمان استمرارية العمل الطبيعي لمؤسسات الدولة على أساس قوانين الجمهورية يتجاوب مع مصالح السوريين كافة، لا سيما في ظل استمرار الصراع المسلح ضد الإرهابيين”.

وتابعت الوزارة: “في هذا الصدد، نرى في التصريحات التي جاءت من بعض العواصم الغربية بخصوص عدم شرعية الانتخابات قبل إجرائها جزء من الضغط السياسي الغاشم بحق دمشق ومحاولة جديدة للتدخل في شؤون سوريا الداخلية بهدف تقويض استقرارها”.

وشددت الخارجية الروسية على أنه “لا يحق لأحد أن يملي على السوريين الموعد والشروط التي يتعين فيها عليهم انتخاب رئيس دولتهم”.

وأعربت الوزارة عن عزم روسيا على مواصلة اتباع نهجها الثابت دعما لسيادة سوريا واستقلالها ووحدة أراضيها، بالإضافة إلى تقديم مختلف أنواع المساعدات إلى هذا البلد من أجل إعادة إعمار البنى التحتية الاقتصادية والاجتماعية المدمرة وإزالة العواقب الأخرى للنزاع الذي طال أمده.

وذكرت الوزارة أن موسكو ستواصل جهودها الرامية إلى تقديم عملية سياسية يقودها ويجريها السوريون أنفسهم، وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وفاز الرئيس السوري بشار الأسد بولاية جديدة لمدة سبع سنوات، من خلال حصده 95.1 في المئة من أصوات الناخبين في الانتخابات الأخيرة.

شركة كهرباء القدس