حملة ع كيفك
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / بعد 10 سنوات من الغياب.. طائرة معمر القذافي تحط في ليبيا

بعد 10 سنوات من الغياب.. طائرة معمر القذافي تحط في ليبيا

طرابلس/PNN- عادت الطائرة الرئاسية التي كانت مخصصة للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي إلى مطار معيتيقة بطرابلس، بعد أن مكثت خارج ليبيا مدة 10سنوات.

وأفادت تقارير بأن الطائرة العملاقة التي توصف بـ“القصر الطائر“ حلقت، عند دخولها الأجواء الليبية، في سماء العاصمة طرابلس وفوق معالمها التاريخية، وقامت بجولات فوق السرايا الحمراء على ارتفاع منخفض، قبل هبوطها في مطار معيتيقة الدولي، حيث كان في استقبالها، رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة.

ووفق المهندس سعيد بن سليمان، مسؤول الصيانة بمطار معيتيقة، فإن الطائرة الرئاسية، وهي من طراز إيرباص ”340″، ظلت موجودة منذ عام 2012 في فرنسا، لغرض الصيانة وحمايتها من المسلحين، وكانت في تلك الفترة تابعة للخطوط الجوية الأفريقية الليبية، وأصبحت الآن تابعة لجهاز الطيران الرئاسي وقد تم طلاؤها بالعلم الليبي.

وكانت الشركة الأفريقية الليبية، وبناء على عقد مع شركة إير فرانس، أرسلتها إلى فرنسا للصيانة.

وقال بن سليمان لـ ”إرم نيوز“ إن شركة الخرافي الكويتية رفعت قضية في المحاكم الفرنسية، أثناء صيانة الطائرة في فرنسا، مطالبة بتعويضات من الدولة الليبية، مقابل القيمة المالية التي خسرتها في مشروع استثماري لبناء قرى سياحية في ليبيا، بناء على عقد وقع مع الدولة الليبية عام 2006.

وتأسيسا على الدعوى، احتجزت فرنسا الطائرة إلى أن حكم القضاء الفرنسي ببطلان القضية المرفوعة من شركة الخرافي الكويتية، وقضت المحكمة بإعادة الطائرة إلى الدولة الليبية.

وبعد وصول الطائرة إلى مطار معيتيقة التقط رئيس الحكومة الليبية صورا احتفائية بجانب الطائرة، كما عقد مؤتمرا صحفيا بمناسبة عودة الطائرة إلى ليبيا.

وقال الدبيبة في تصريح إعلامي، إن ليبيا ”استرجعت الطائرة التي كانت موجودة في فرنسا لأمور مالية وفنية بعد إتمام إجراءات الصيانة الخاصة بها ودفع كل المبالغ المطلوبة“.

وأضاف الدبيبة أن عودة الطائرة المعروفة تمثل خطوة إيجابية مهمة لليبيا وأمنها وثرواتها، لافتا إلى أن الطائرة التي عادت إلى أرض الوطن مجهزة للرئاسة.

يشار إلى أن القذافي اشترى الطائرة في عام 2006 مقابل 120 مليون دولار، وكان يملكها قبل ذلك رجل الأعمال السعودي الوليد بن طلال، أما أول مالك للطائرة فهو الأمير جعفري بلقية، شقيق سلطان بروناي والذي اشتراها عام 1996.

شركة كهرباء القدس