حملة ع كيفك
الرئيسية / متفرقات / اللواء أبو بكر يلتقي عائلات أسرى من بيت لحم ويكرم عدد من المحررين

اللواء أبو بكر يلتقي عائلات أسرى من بيت لحم ويكرم عدد من المحررين

رام الله/PNN- طالب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، سفارات وقنصليات الدول العاملة في دولة فلسطين، أن يخرجوا عن صمتهم ويكونوا أكثر جرأة في توثيق جرائم الإحتلال بحق الأسرى والمعتقلين في سجون الإحتلال، وأن يتحملوا مسؤولياتهم الأخلاقية والإنسانية.

وأضاف اللواء أبو بكر “حان الوقت لكي تكتب السفارات والقنصليات تقارير لدولها عن الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأسرى والمعتقلين بموضوعية، وبعيداً عن كل أشكال الخوف أو التخاذل، وأن يتم التركيز على الجرائم اليومية والموثقة، والتي تمس حياة ما يقارب 5300 أسيراً وأسيرةً “.

وشدد اللواء أبو بكر على أن الجريمة الإسرائيلية بحق الأسرى والمعتقلين مستمرة ومتصاعدة، حيث إقتحام الأقسام والغرف والاعتداء على الأسرى والعبث بمحتوياتهم، ومحاربتهم بسحب المواد الغذائية من الكانتينا وبالمياه والعلاج والعزل وفرض الغرامات، وجملة من الإنتهاكات التي تتنافى مع كل الأعراف والمواثيق الدولية.

من جانبه قال نائب مدير نادي الأسير الفلسطيني عبد الله الصغاري أن قضية أسرانا تتطلب منا كل الجهود التي توحدنا وتجعل من شراكتنا دعم حقيقي لأسرانا ومساندتهم فيما يتعرضون له من هجمة شرسة، وأن الإحتلال مهما تغول على أسرانا ومعتقلينا الا إنهم يمتلكون من الصبر والعزيمة ما هو أقوى من كل هذه الإجراءات والممارسات.

أقوال اللواء أبو بكر جاءت خلال لقائه ظهر اليوم ووفد من الهيئة في بيت لحم ممثلاً بمدير المديرية منقذ أبو عطوان وموظفيها كل من: مدير عام الشؤون الإدارية نفين عازم، ومدير عام الشؤون المالية عبد الفتاح علاونة ووفاء نصار ومحمود العريان وعهود الشوبكي ومجدي العدرة، ورئيس جمعية الأسرى المحررين محمد حميدة، حيث شهد اللقاء نقاشاً واستفسارات من عائلات الأسرى والمحررين، وتم توضيح الأمور والرد عليها من قبل رئيس الهيئة.

وفي ختام اللقاء تم تكريم المحررين وهم: عز الدين حميد أمضى 18 عاماً، ومحمد كراجة أمضى 17 عاماً، ونعيم العصا 14 عاماً، ورماح حمامرة واسماعيل حمامرة 8 أعوام ونصف، وشروق البدن التي أمضت ثمانية أشهر في الاعتقال الإداري، كما تم تكريم عائلة الأسيرة ميسون موسى المحكومة 15 عاماً قضت منها 6 أعوام.

شركة كهرباء القدس