حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / المواطنون يفجعون بوفاة كريمة المناضلة خالدة جرار… وحملة حقوقية لإطلاق سراحها لتتمكن من وداعها

المواطنون يفجعون بوفاة كريمة المناضلة خالدة جرار… وحملة حقوقية لإطلاق سراحها لتتمكن من وداعها

بيت لحم/PNN- نجيب فراج- فجع المواطنون الفلسطينيون بوفاة الشابة الفلسطينية سهى غسان جرار (30 عاما)، من سكان مدينة رام الله بشكل مفاجيء، وهي كريمة الأسيرة القيادية خالدة جرار، والتي تقبع في سجون الاحتلال منذ نحو العامين، والمناضل الأسير المحرر غسان جرار.

وفاة الشابة سهى الباحثة والموظفة في مؤسسة “الحق” تفتح مرة أخرى حجم الألم والمعاناة للأسرى والأسيرات الذين يفقدون أعزائهم وأحبائهم وفلذات قلوبهم وهم داخل السجن، إذ ان هذه القيود المقيتة تمنعهم من تشييع جثامين أحبائهم، أو تقبل العزاء بهذا الفقدان الجلل إذ أن خالدة جرار التي يستهدفها الاحتلال بالاعتقالات المتتالية والمتلاحقة ستنهي محكوميتها الأخيرة في شهر تشرين اول القادم.

هذا وأعلنت عائلة جرار عن تأجيل تشييع الجثمان بانتظار جهود المحامين والمؤسسات الحقوقية الذين سيحاولون الحصول على إفراج مبكر كي تتمكن المناضلة جرار من وداع كريمتها.

هذا ونعت القوى الوطنية والمؤسسات العاملة في شؤون الاسرى والفعاليات المختلفة الشابة جرار المعروفة بسيرة وطنية وانسانية واكاديمية، حيث نشطت في صفوف حقوق الانسان والدفاع عن حريته، وتخرجت من بيت وطني ومناضل، ودعت هذه البيانات المؤسسات الحقوقية التدخلمن أجل إطلاق سراح والدتها للمشاركة في وداعها، مؤكدين أن استمرار اعتقالها يتناقض مع الأعراف والقوانين الدولية التي تطالب بالسماح لوالدتها بوداعها.

وانطلقت حملة لإطلاق سراح القيادية جرار وجاء في نص الحملة، “بدلاً من أن نسلّم بأن المناضلة القيادية عضو المجلس التشريعي سابقاً خالدة جرار لن تودّع ابنتها سهى، والتي أعلن عن وفاتها مساء امس، وإذ تقبع جرار في سجون الاحتلال منذ ما يقارب عامين، ومن المفترض أن تنهي حكمها خلال شهرين، لنعمل محلياً ودولياً لتشكيل الضغط اللازم على إدارة سجون الاحتلال لتطلق سراح جرار في أقرب موعد حتى يتسنّى لها وداع ابنتها، وممارسة أبسط حقوقها الإنسانية”.

جرار مناضلة فلسطينية، معتقلة على خلفية نشاطها السياسي الوطني، اعتقلت لدى قوات الاحتلال عدة مرات وصدر بحقها أمر إبعاد وأوامر منع سفر، وتعرضت لأشكال مختلفة من التنكيل والاضطهاد بنّاءً على نشاطها السياسي ودورها الوطني. لخالدة الحق في أن تشارك في مراسم تشييع جثمان ابنتها.

وأعلنت عائلة جرار وفاة الشابة سهى غسّان جرار في منزلها خلف مستشفى رام الله، في ظروف طبيعية، مشيرة إلى أنّ التشخيص الأولي يظهر أن سبب الوفاة نوبة قلبية حادة.

شركة كهرباء القدس