حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / مركز القدس للمساعدة القانونية : الاحتلال يتجاهل قرارات محاكمه ويهدم خزان للمياه في فروش بيت دجن ومنشات شرق رام الله

مركز القدس للمساعدة القانونية : الاحتلال يتجاهل قرارات محاكمه ويهدم خزان للمياه في فروش بيت دجن ومنشات شرق رام الله

رام الله /PNN/  قال مركز القدس للمساعدة القانونية وحوق الانسان ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي تتجاهل قرارات محاكمه وهدم خزان للمياه في فروش بيت دجن ومنشات شرق رام الله في ممارسات اسرائيلية مخالفة لكل القوانين والاعراف الدولية وحتى القوانين الاسرائيلية.

وقال المركز في تصريح صحفي وصل نسخة منه لشبكة فلسطين الاخبارية PNN ان محامي المركز الذين يتابعون ملفات خزان مياه بيت دجن ومنشات شرق رام الله تم هدمها امس واليوم  أن الحكومة الاستيطانية الجديدة في إسرائيل تريد إحلال نظام جديد من البلطجة، دون أن تعبأ بأبسط الإجراءات القانونية، وهو ما قامت به في تبييض جريمة إقامة المستعمرة على جبل صبيح، على أراضي قرى وبلدات بيتا وقبلان ويتما.

واضاف المركز ان الهجمة التي تشنها سلطات الاحتلال او ما تسمى الإدارة المدنية التابعة لها صعدت من حملتها التي تستهدف هدم ومصادرة مقومات الحياه الأساسية للتجمعات البدوية، والتجمعات الزراعية في المناطق ألمصنفة (ج) في الضفة الغربية المحتلة .

واضاف المركز انه وفي  صباح اليوم الخميس (15/7/2021)، وفي سابقة جديدة، أقدمت الإدارة المدنية على هدم خزان مياه يستفيد منه سكان قرية فروش بيت دجن والمزارعون في المنطقه، وذلك بعد أن استولت دولة الاحتلال على كل مصادر المياه في المنطقة، وخصصتها للمستوطنات المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين. والجديد في هذا الإجراء أن قضية هذا الخزان كانت منظورة في المحكمة العليا للاحتلال، وصدر قرار من هذه المحكمة بإلغاء قرار الهدم الصادر خلال 2015، وفرضت على الإدارة المدنية تبليغ المعترضين بأي إجراء مستقبلي خطياً، وقبل 30 يوما من تنفيذه ليتاح لهم التوجه للمحكمة مجدداً.

وكانت سلطات الاحتلال معززة بعدة آليات تابعة لجيش الاحتلال أقدمت (الأربعاء الموافق 14/7/2021)، على هدم ومصادرة بركسات وخيام وحظائر أغنام، بالإضافة إلى خزانات لتجميع المياه وخلايا للطاقه الشمسية لتجمع بدوي يقيم في منطقة القبون على أراضي قرية المغير، مع العلم أن هذا التجمع سبق واستلم إخطارات وقف عمل، وما زالت هذه الإخطارات تُتابَع قانونيا لدى لجان التنظيم التابعه للإدارة المدنية للاحتلال، ولم يصدر فيها قرار بعد.

واشار المركز الى ان سلطات الاحتلال أقدمت قبل أسبوعين على مصادرة مقومات الحياه لعدد من العائلات البدوية التي تقيم في منطقة المعرجات التي تصل محافظة أريحا بمحافظة رام الله ، وبالطريقة نفسها. ففي ساعات الفجر الباكر أقدمت على اقتحام مناطق إقامة هذه العائلات، وقامت بمصادرة كل ما وجدته من بركسات وخزانات مياه وخلايا طاقة شمسية، مع العلم أن هذه العائلات سبق وأن تسلمت إخطارات بوقف العمل والهدم، وما زالت هذه الاخطارات قيد المتابعه القانونية.

شركة كهرباء القدس