حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / أبو سنينة: “سيظل الحرم الإبراهيمي وِجهتنا وسنعيد إحياء البلدة القديمة رغم إجراءات الاحتلال”

أبو سنينة: “سيظل الحرم الإبراهيمي وِجهتنا وسنعيد إحياء البلدة القديمة رغم إجراءات الاحتلال”

الخليل/ PNN/أدّى الآلاف من أهالي الخليل اليوم الثلاثاء، صلاة عيد الأضحى المبارك في باحات الحرم الإبراهيمي الشريف، حيث صدحت التكبيرات ابتهاجاً بالعيد وسط أجواء من الفرحة والسرور خاصةً بين الأطفال والنساء، رغم كل الحواجز والمضايقات من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

وكان رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة وعدد من طواقم البلدية، قد تفقدوا صُناع الجمال وطواقم مجلس الخدمات المشترك خلال تأديتهم لعملهم حتى ساعات الصباح الاولى، مقدماً لهم التهاني بحلول عيد الأضحى المُبارك، مثمناً جهودهم وتفانيهم بالعمل خدمةً للوطن والمواطن، قائلاً: “أنتم جنود الميدان الذين تخدمون الوطن بثبات وعزم، وتؤثرون راحة المواطنين على راحتكم، فأنتم عنوان الحضارة والرقي، لأنّ النظافة تعكس الوجه الحضاري للمجتمع”. ومن ثمّ توجه والوفد المرافق له لتأدية صلاة العيد في رحاب الحرم الإبراهيمي.

وعقب صلاة العيد قال أبو سنينة: “رغم كل مضايقات الاحتلال وإجراءاته العنصرية بحق المصلين، إلا أن حجم المتوافدين إلى الحرم الإبراهيمي كان مميزاً، ليثبت تعلقهم بمسجد سيدنا إبراهيم عليه السلام وارتباطهم الوثيق بقدسية المكان”، مؤكداً أنّ البلدية ستبقى بالمرصاد لكل المحاولات الرامية لتهويد البلدة القديمة وإفراغها من الوجود الفلسطيني حتى زوال الاحتلال.

واستمرت جولة رئيس البلدية، بزيارة مقبرة الشهداء في “حي الشيخ” و “وادِ الهرية” في مدينة الخليل، وقراءة الفاتحة على أرواحهم الطاهرة، ووضع أكاليل من الزهور على أضرحتهم.

شركة كهرباء القدس