حملة ع كيفك
الرئيسية / الصحة / بينيت لصناديق المرضى:تطعيم 90% من البالغين حتى يوم الجمعة

بينيت لصناديق المرضى:تطعيم 90% من البالغين حتى يوم الجمعة

الداخل المحتل/PNN-أوعز رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، لصناديق المرضى اليوم، الإثنين، بتطعيم 90% من البالغين باللقاح المضاد لفيروس كورونا حتى يوم الجمعة المقبل، وتعيين مواعيد من أجل تطعيم الذين لم يتلقوا التطعيمـو إرسال رابط إلى المؤمنين في صناديق المرضى من أجل تعيين موعد لتلقي التطعيم.

جاء ذلك خلال مداولات أجراها بينيت مع المدراء العامين لصناديق المرضى “كلاليت” و”مكابي” و”ميئوحيدت” و”ليئوميت”، شارك فيها وزير الصحة، نيتسان هوروفيتس، تركزت حول ضرورة زيادة وتيرة حملة التطعيم في أنحاء البلاد.

وفي غضون ذلك، حذرت شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، اليوم، من أنه “من دون خطوات ملموسة من أجل إبطاء وتيرة تناقل العدوى، وخاصة إجراء حملة تطعيم واسعة ووضع كمامات في الأماكن المغلقة، وبضمن ذلك الذين تلقوا التطعيم والمتعافين، وفرض رقابة وثيقة على العائدين من خارج البلاد، فإنه يتوقع ارتفاع كبير في عدد المرضى، وخاصة الذين في حالة خطيرة، والتي ستؤدي خلال أسابيع إلى أعباء خطيرة على المستشفيات”.

من جانبها، قالت وزيرة الداخلية، أييليت شاكيد، اليومن إن بينيت يعتزم السماح للمواطنين فوق سن 50 عاما بتلقي التطعيم بالجرعة الثالثة ضد فيروس كورونا. وأضافت أن إخراج هذه الخطوة إلى حيز التنفيذ متوقع بعد أسبوعين.

وقالت رئيس خدمات صحة الجمهور في وزارة الصحة، د. شارون ألروعي برايس، خلال اجتماع للجنة القانون والدستور في الكنيست، اليوم، إن “الأرقام تتضاعف كل عشرة أيام، و1.5% من المرضى المؤكدين يتحولون إلى مرضى بحالة خطيرة. وكانت هذه النسبة قبل حملة التطعيمات 3%. ولم نكن أبدا في وضع فيه معامل تناقل العدوى (r) 1.3 طوال أسابيع”.

وأضافت ألروعي برايس أن “لا أحد في وزارة الصحة يعتقد أنه إذا فرضنا الشارة الخضراء فإن معامل تناقل العدوى سينخفض، لكننا نعتقد أنه بالإمكان لجم انتشار الفيروس. ووفقا لمعطياتنا، فإنه بين الذين تلقوا التطعيم، فقط الذين فوق سن 60 عاما يصلون إلى حالة خطيرة. وثمة اختلاف بين عدد من الأشخاص الذين تلقوا التطعيم وينقلون العدوى وبين غير المتطعمين. واحتمال أن ينقل متلقي تطعيم العدوى إلى المحيطين به أقل من الذي لم يتلقى التطعيم”.

وفيما يتعلق بإغلاق، قالت ألروعي برايس إن “موقف وزارة الصحة هو أن الإغلاق ليس قضاء وقدر نتجه نحوه بأي ثمن، والذي يتغلب على الأوبئة هي اللقاحات، والإغلاق هو شيء تكتيكي يساعد في تقليل انتشار الفيروس. وينبغي استخدام كافة الوسائل من أجل إبطاء الوباء”.

شركة كهرباء القدس