حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / “داخلية غزة” توضح حول التفجير على شاطئ شمال غزة وتحذر من تداول الشائعات

“داخلية غزة” توضح حول التفجير على شاطئ شمال غزة وتحذر من تداول الشائعات

غزة/PNN-صرح المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني إياد البزم حول التفجير الذي وقع السبت الماضي على شاطئ شمال غزة.

وقال البزم في تصريحات إذاعية له اليوم الثلاثاء إنه كان تفجير لجسم صغير لم يُخلف أية إصابات، موضحاً أن الداخلية لا تمر عن أي حدث يقع مرور الكرام، ويتم متابعة الحدث من قبل الأجهزة المختصة، ولن تسمح لأحد أن يؤثر على استقرار الحالة الأمنية في غزة.

وفي حديثه عن الوضع الوبائي في قطاع غزة بيّن البزم أنه يتم مراقبة الدول المحيطة والتي بدأت الدخول في موجة جديدة من وباء كورونا، ولكن حتى اللحظة لا توجه لاتخاذ أية إجراءات جديدة، وهناك متابعة وتقييم يومي.

واضاف: “المهمة التي نركز عليها في هذه المرحلة هي تلقي المواطنين اللقاح المضاد للفيروس، وجهودنا تنصب على ذلك، ورسالتنا إلى أبناء شعبنا بأن تلقي التطعيم يحمي من تفشي الوباء بشكل كبير”.

وأوضح أن وزارته تبذل مع وزارة الصحة حالياً جهوداً من أجل توصيل التطعيم لأكبر عدد من المواطنين، مضيفاً: “لدينا إجراءات بخصوص التطعيم سنعلن عنها قريباً كي نتجنب الدخول في موجات جديدة من الوباء”.

كما أهاب بالمواطنين إلى المسارعة لتلقي التطعيم بشكل عاجل “حتى نُشكل مناعة جماعية ضد الفيروس”.

على صعيد آخر أكد البزم أن إطلاق النار خارج إطار القانون أمر خطير جداً يهدد أمن واستقرار المجتمع، متابعاً: “نعمل بشكل حثيث لضبط ذلك على كل الصعد وليس فقط فيما يتعلق بنتائج الثانوية العامة، ونتواصل بهذا الشأن مع كل شرائح المجتمع”.

وأردف: “للعام الثالث على التوالي نبذل جهوداً مكثفة للتخلص من إطلاق النار بمناسبة إعلان نتائج الثانوية العامة، وهناك نجاح كبير هذا العام، حيث سارت الأمور بشكل ممتاز وراضون عنها، ونواصل جهودنا ولن نتوقف عند هذا الحد.

في سياق متصل حذر الناطق باسم الداخلبة بغزة من تداول الشائعات التي يتم دسها من قبل جهات تعمل على توتير الجبهة الداخلية، داعياً المواطنين للتأكد من الأخبار عبر الرجوع للمصادر الرسمية قبل تداول الشائعات.

شركة كهرباء القدس