حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / اصابات ومواجهات خلال مسيرات للتضامن مع الاسرى في جنين ونابلس عقب الانباء عن تدهور الحالة الصحية للاسير الزبيدي

اصابات ومواجهات خلال مسيرات للتضامن مع الاسرى في جنين ونابلس عقب الانباء عن تدهور الحالة الصحية للاسير الزبيدي

جنين /نابلس /PNN/ اصيب عدد من المواطنين الفلسطينين واعتقل اخرون خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في محافظتي نابلس وجنين عقب مسيرات تضامنية مع الاسرى الفلسطينين الذين اعيد اعتقالهم بعد تمكنهم من انتزاع حريتهم من سجن جلبوع عبر نفق الحرية وما تلى ذلك من اعتداءات على الاسرى في مختلف السجون.

وفي جنين أصيب شاب، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال المتمركزة عند حاجز “دوتان” بالقرب من بلدة يعبد جنوب جنين، كما اندلعت مواجهات عند حاجز “الجلمة” شمال شرق جنين، عقب مسيرة انطلقت في المدينة نصرةً للأسرى وتوجهت للحاجز.

وقالت مصادر محلية  إن شابًا أصيب بعيار معدني بالساق خلال مواجهات اندلعت مع جنود الاحتلال المتمركزين عند الحاجز العسكري “دوتان”، فيما اندلعت مواجهات مماثلة عند حاجز الجلمة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، دون أن يبلغ عن إصابات.

وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال شابًا، لم تعرف هويته بعد، أثناء تواجده بالقرب من “معسكر سالم” العسكري، المقام على أراضي المواطنين غرب جنين.

وكانت مسيرة جماهيرية حاشدة قد انطلقتة من مخيم جنين، إسنادًا للأسير زكريا زبيدي، عضو المجلس الثوري لحركة “فتح”، ورفاقه الأسرى الذين أعيد اعتقالهم بعد أن انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع”: محمد ومحمود العارضة من عرابة، ويعقوب قادري من بئر الباشا، وكافة أبناء الحركة الأسيرة الذين يتعرضون للقمع والتنكيل من إدارة سجون الاحتلال ووحدات القمع التابعة لها.

وحمل المشاركون، في المسيرة التي دعت لها حركة “فتح”، العلم الفلسطيني ورايات الحركة وصورًا للأسير زبيدي وكافة الأسرى، ورددوا الشعارات التي تحمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الذين أعيد اعتقالهم، مطالبين المجتمع الدولي بالضغط على حكومة الاحتلال لتوفير الحماية للأسرى.

ودعا المشاركون أبناء شعبنا إلى مزيد من الحراك الشعبي المساند للأسرى في سجون الاحتلال، ولتعزيز الوحدة الوطنية بين كافة مكونات شعبنا للتصدي لعدوان الاحتلال المتواصل.

وكان جبريل شقيق الأسير زكريا الزبيدي،قد افاد  مساء الاثنين، بأن الأسير زكريا دخل إلى غرف الإنعاش في إحدى المستشفيات الإسرائيلية جراء اعتداء قوات الاحتلال عليه، أثناء عملية اعتقاله، فجر السبت الماضي.

وذكرت عائلة الأسير الزبيدي، أن سلطات الاحتلال تتكتم عن نشر تفاصيل حول الوضع الصحي للأسير زكريا.

ودعت مساجد جنين عبر مكبرات الصوت، الجماهير الفلسطينية والفصائل للنفير العام بعد تردي الوضع الصحي للأسير زكريا الزبيدي.

وفي محافظة نابلس أصيب 10 مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، مساء اليوم الإثنين، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية توجهت نحو حاجز حوارة جنوب نابلس، دعمًا وإسنادا للأسرى في سجون الاحتلال.

ونظمت المسيرة بدعوة من اللجنة الوطنية لدعم الأسرى في محافظة نابلس، دعمًا وإسنادا للأسرى، وضد سياسة العقاب الجماعي بحقهم من قبل إدارة سجون الاحتلال، وحمل المشاركون فيها العلم الفلسطيني، ورددوا هتافات تحيي صمود الأسرى.

وأفاد مدير الإسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر في نابلس أحمد جبريل، لـ “وفا”، بأن 10 مواطنين أصيبوا بالرصاص “المطاطي” في أنحاء متفرقة من الجسد، بينهم صحفي وسيدة، نقل اثنان منهم إلى المستشفى، إضافة لإصابة أكثر من عشرين آخرين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

شركة كهرباء القدس