حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / النائب في الكنيست عوفر كيسف في رسالة لوزير جيش الاحتلال غانتس: لا يوجد سبب لاستمرار اعتقال الطفل المريض أمل نخلة ويجب الإفراج عنه فورا

النائب في الكنيست عوفر كيسف في رسالة لوزير جيش الاحتلال غانتس: لا يوجد سبب لاستمرار اعتقال الطفل المريض أمل نخلة ويجب الإفراج عنه فورا

رام الله /PNN/ وجه عضو الكنيست عن الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في القائمة المشتركة عوفر كيسف رسالة الى وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، يطالبه فيها بالإفراج الفوري عن الطفل المريض أمل نخلة، على ضوء قرار سلطات الاحتلال تمديد الاعتقال الإداري للطفل نخلة .

وجدد كيسف في رسالته الى غانتس مطالبته بالإفراج عن الطفل نخلة المصاب بمرض نادر في ضوء حاجته للعلاج، بعد تجديد سلطات الاحتلال الاعتقال الإداري له، دون ان توجه له اي تهمة، مستندا في ذلك الى قرار قاضي محكمة الاحتلال العسكرية سابقا بالإفراج عن الطفل نخلة.

وقال كيسف في رسالته الى غانتس ان اعتقال الطفل المريض أمل نخلة، جاء بعد أسابيع من قرار قاضي محكمة الاحتلال العسكرية بالافراج عنه، بعد ان ثبت له عدم وجود سبب لاستمرار اعتقاله، في حين هددت آنذاك سلطات الاحتلال بإعادة اعتقاله نخلة مرة اخرى و تحويله للاعتقال الإداري فور الإفراج عنه، وهو ما حدث بعد 49 يوما تقريبا.

واشار كيسف الى ان نخلة يقبع في سجن مجدو، دون وجود اي معلومة او سبب لاستمرار اعتقاله، على الرغم من الوضع الصحي الصعب الذي يمر به جراء اصابته بمرض نادر ، ما يتطلب علاجا منتظما، في ظل وجود خشية على صحته جراء تفشي فيروس كورونا.

وكانت سلطات الاحتلال قد جددت قبل أيام الاعتقال الإداري للمرة الثالثة للطفل المريض أمل نخلة قبل ساعة من موعد حريته، في تجاهل للمطالب والدعوات الدولية المطالبة بالإفراج عنه.

وكان الطفل أمل نخلة على موعد مع الحرية في 19 أيلول، وقد احتفل مع رفاقه في سجون الاحتلال، بالساعات الاخيرة له معهم، لكن الاحتلال وقبل ساعة من الافراج عنه أصدر قرارا بتمديد اعتقاله الإداري مجددا.

شركة كهرباء القدس