حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / محافظ القدس: قرار السماح لليهود بالصلاة الصامتة في الأقصى يمثل سابقة خطيرة وتمهيدا لشرعنة الصلاة اليهودية فيه

محافظ القدس: قرار السماح لليهود بالصلاة الصامتة في الأقصى يمثل سابقة خطيرة وتمهيدا لشرعنة الصلاة اليهودية فيه

القدس/PNN/ دعا محافظ القدس عدنان غيث إلى ضرورة احترام إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، للوضع التاريخي القانوني في المسجد الأقصى المبارك بمساحته 144 دونماً، كونه حقا خالصا للمسلمين وحدهم وجزءا من عقيدتهم ولا يشاركهم به أحد.

جاء ذلك في بيان صادر عن المحافظة مساء اليوم الأربعاء، تعقيبا على قرار محكمة إسرائيلية بمنح اليهود حق أداء صلاة “صامتة” في الحرم القدسي للمرة الأولى، حيث قالت إن “الصلاة الصامتة في الحرم القدسي لا يمكن تفسيرها على أنها عمل إجرامي”. وأمرت قاضية شرطة الاحتلال بإسقاط أمر تقييدي فرض على أحد الحاخامات بسبب أداءه صلاة صامتة في “الأقصى”.

وأكد غيث رفض أي شكل من أشكال الاقتحامات من قبل المستوطنين، داعيا لاحترام الوصاية الهاشمية، مشيدا بالدور الأردني الهاشمي في حماية الأقصى والأوقاف، ودعم دور الأوقاف الإسلامية باستمرار إدارتها للمسجد بكل مرافقه.

وقال “شهدنا في الأسبوعين الماضيين أداء المقتحمين للصلوات ورفع العلم الإسرائيلي، واعتقال للمصلين المسلمين وتقييد دخولهم والاعتداء بدنياً على بعضهم”.

وأكد أن قرار اليوم بالسماح للمقتحمين المستوطنين بأداء الصلوات الصامتة يأتي ضمن السياق التاريخي بتقسيم الأقصى تمهيداً لإقامة الهيكل المزعوم”.

وحذر من أخطار حرب دينية في حال استمرار عدم احترام مشاعر المسلمين ومقدساتهم في القدس وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك.

وثمن موقف المرابطين والمرابطات داخل المسجد الأقصى المبارك، داعيا إلى تكثيف عمارته وإقامة الصلوات فيه.

 

شركة كهرباء القدس