حملة ع كيفك
الرئيسية / قالت أسرائيل / خلال جلسة مغلقة : ضباط في الشاباك حذروا من اشتعال الاوضاع اذا سمحت الحكومة لليهود باداء الصلاة داخل ساحات الاقصى

خلال جلسة مغلقة : ضباط في الشاباك حذروا من اشتعال الاوضاع اذا سمحت الحكومة لليهود باداء الصلاة داخل ساحات الاقصى

بيت لحم /ترجمة خاصة PNN/ توقع ضباط كبا في جهاز الأمن العام الاسرائيلي الشاباك الأحد إنهم يخشون “سيناريو متطرف” تنفذه مجموعة كبيرة من اليهود المتطرفين لاقتحام الحرم القدسي في القدس، لإقامة صلاة مفتوحة وكاملة بطريقة من شأنها يؤدي إلى مواجهات عنيفة مع الفلسطينين وردة فعل قد تؤدي لاشتعال الاوضاع على اكثر من جبهة.

وجاء هذا التقدير لضباط كبار في جهاز الشاباك الاسرائيلي خلال مناقشة خاصة لمناقشة اقتحامات المستوطنين وردود الفعل عليها في القدس حيث عقدت الجلسة بدعوة من وزير الأمن الداخلي عمار بارليف.

وبحسب موقع واللا الذي كشف هذه التقديرات فقد عقدت الجلسة بعد حكم قاضي محكمة الصلح في القدس الذي ألغى أمرًا زجريًا أصدرته الشرطة ضد ناشط يهودي يميني كان ينوي قامة الصلوات داخل الحرم.

و بحسب الموقع فقد قال ضابط شرطة ان اداء المستوطن للصلاة في الحرم القدسي سعتبره الفلسطينيون والاردنيون انتهاك للقانون والنظام المتبع وان السماح للمستوطنين باداء الصلاة سيغير الوضع الراهن و سيؤدي لاشتعال الاوضاع اذا نقضت محكمة النقد القرار القاضي يمنع الصلاة والذي تقدمت به جمعيات استيطانية.

الموقع العبري قال ان الحكومة الحالية التي حسنت العلاقات مع الاردن في الاشهر الاخيرة لا تريد تصعيد الاوضاع للك فهي تدعم فكرة استمرار السماح للمستوطنين باقتحام الحرم لكن دون تغييرات بجولاتهم ومساراتها مع تاكيد منع الصلاة والاستمرار بالاوضاع كما هي.

واشار الموقع الى ان وزير الامن الداخلي اكد لمسؤولي الاوقاف الاردنية ان الحكومة الحالية لا تنوي تغيير الاوضاع لكنها لن تمنع من يرغب بالدخول الى باحات الحرم من ذلك دون المساس بالوضع القائم.

واكد بالرليف ان الوضع الحالي يقوم على فكرة ان المسلمون يصلون واليهود يتجولون فقط وان شرطة اسرائيل ستتصرف بحزم ضد كل من يحاول الاخلال بهذا الوضع على حد زعمه.

وبالرغم من موقف وزير الامن الداخلي هذا نقل الموقع عنه قوله ان الحرك القدسي مكان مقدس لليهود والمسلمين ولذلك الوضع حساس وبالتالي حاليا من المهم ضمان استمرار الوضع الحالي على النحو الذي حددته الحكومات الإسرائيلية عام 1967 “.

شركة كهرباء القدس