حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / خلة مكحول.. اعتداءات مستمرة للمستوطنين تعكر حياة المواطنين

خلة مكحول.. اعتداءات مستمرة للمستوطنين تعكر حياة المواطنين

PNN/منذ أسبوعين لم تنعم عائلة المواطن يوسف بشارات من خلة مكحول بالأغوار الشمالية بالراحة أو الهدوء؛ بسبب اعتداءات وملاحقات المستوطنين المتكررة التي تعكر صفو حياة العائلة بأكملها.

وكان هاجم أمس مستوطنون الرعاة ولاحقوقهم وطردوهم من المراعي، واعتدى مستوطن بالضرب على الطفل حسين يوسف بشارات ذو الـ14 عاما حينما كان يرعى المواشي برفقة عدة رعاة، بينما كان والده منشغلا بالسعي في احتياجات أخرى للعائلة.

ويشار إلى أنه قبل أسبوعين فقط عايش الطفل حسين وعائلته بأكملها حالة من الخوف والقلق بعد ملاحقة المستوطنين له أثناء عودته من المراعي حتى وصوله خيمة عائلته.

بدوره أوضح المواطن يوسف بشارات، أنه لم يعد يأمن على ابنه حسين الذي يعتبره يده اليمنى في كافة أعماله، وهو في كثير من الأحيان يحل مكانه في رعي الماشية أثناء انشغاله بأعمال أخرى، فأصبح يخاف من إرساله إلى المراعي خشية تعرضه للأذى.

وتعد هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها الطفل حسين للملاحقة، حيث تعرض للملاحقة عدة مرات، لكن أخطرها كان قبل عام عندما تعرض للضرب المبرح من قبل أربعة مستوطنين.

وقال بشارات :”إن ملاحقات المستوطنين واعتداءاتهم المستمرة على الرعاة والمنازل في خلة مكحول أثرت بشكل كبير على أطفاله، مشيرا إلى حالة انعدام الاستقرار والخوف التي يعانون منها، فباتوا يواجهون صعوبة النوم ليلا بسبب ما يتعرضون له من قلق وخوف”.

تجدر الإشارة إلى أنه قبل العام 2013 كانت 13 عائلة تسكن خلة مكحول أو خربة مكحول، وكانت تمتلك ما يزيد عن خمسة آلاف رأس من الماشية، لكن الخربة في ذات العام تعرضت لعملية هدم كبيرة من قبل سلطات الاحتلال طالت كافة منشآتها.

شركة كهرباء القدس