حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / “التربية” وشؤون اللاجئين تكرمان الطلبة الفائزين بمسابقة أدبية وطنية حول النكبة

“التربية” وشؤون اللاجئين تكرمان الطلبة الفائزين بمسابقة أدبية وطنية حول النكبة

PNN/كرمت وزارة التربية والتعليم ودائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير، اليوم، الطلبة الفائزين في المسابقة الأدبية الوطنية التي حملت عنوان “النكبة في عيون طلبة فلسطين”، والتي تضمنت مجالات الشعر والنص المسرحي والرسالة والقصة القصيرة، وذلك ضمن فعاليات إحياء ذكرى النكبة لهذا العام ووعد بلفور المشؤوم.
وشارك في الفعالية؛ عضو اللجنة التنفيذية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين د. أحمد أبو هولي، ووزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني، وأعضاء من اللجنة التنفيذية للمنظمة، واللجنة المركزية لحركة فتح ووكيل وزارة التربية، وحشد من الشخصيات الوطنية و الرسمية والاعتبارية والأسرة التربوية.

وفي هذا السياق، أكد عورتاني أهمية هذه المسابقات التي تثري مواهب الطلبة وتعزز لديهم القيم والمعارف الوطنية، مشيداً بالشراكة مع دائرة شؤون اللاجئين من خلال هذه المسابقة وغيرها، مشدداً على سيادية المناهج؛ كونها مرتبطة بالرواية والهوية قائلاً: “لن نقبل أن نزور تاريخنا بأيدينا”. وأشاد بما يجسده طلبة المدارس من نشاطات مرتبطة بالبعد الوطني بكل تجلياته، ما يؤكد أن الاستثمار هو الطريق الأمثل بهذا الخصوص.

بدوره، عبر أبو هولي عن فخره بالطلبة، واصفاً إياهم بالأبطال؛ مؤكداً على مساعي دائرة شؤون اللاجئين؛ لديمومة مثل هذه المسابقات الوطنية بالشراكة مع الوزارة، مقدماً شكره للتربية وكوادرها على الجهود المبذولة من خلال هذه المسابقة وغيرها، مؤكداً على حماية المناهج الوطنية ومرتكزات الهوية والحفاظ على الرواية وتوثيقها.

وفي كلمته، دعا منسق لجنة إحياء ذكرى النكبة محمد عليان إلى ضرورة استخلاص العبر والدروس من التجارب الماضية، لافتاً إلى أهمية تعزيز الوعي لدى الناشئة خاصة من خلال هذه المناسبات الوطنية.

واستعرض مشرف النشاطات الثقافية في الإدارة العامة للنشاطات زياد خداش، مجريات تقييم مشاركات الطلبة وآليات التحكيم وغيرها، مشيراً إلى مستوياتها الرفيعة وروح الإبداع والتميز الذي حققه الطلبة من خلال هذه المشاركات، مشيراً إلى أن أكثر من ألفي طالب وطالبة من 500 مدرسة شاركوا في هذا النشاط.

وفي ختام الحفل الذي تولى عرافته الطالبة أميرة لافي من مدرسة بنات الظاهرية الثانوية من تربية جنوب الخليل، تم تكريم المشاركين من الطلبة والمؤسسات وتوزيع الجوائز على الطلبة العشرة الفائزين حيث حصل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى على أجهزة حواسيب محمولة، وحصل أصحاب المراكز الباقية على أجهزة لوحية، كما تضمن الحفل عديد الفعاليات والفقرات الوطنية، من أبرزها كورال مديرية تربية قلقيلية، و قصيدة “باقون” ألقتها الطالبة آمنة باسم من مدرسة كفر قدوم بمديرية قلقيلية، والدبكة الشعبية من مدرسة بنات رام الله الثانوية، وسط إعجاب الحضور بالأداء الرائع والمميز للطلبة.

شركة كهرباء القدس