حملة ع كيفك
الرئيسية / منوعات / ناسا تؤجل مهمة “العودة إلى سطح القمر” حتى عام 2025

ناسا تؤجل مهمة “العودة إلى سطح القمر” حتى عام 2025

بيت لحم/PNN- قال بيل نيلسون مدير إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)، إنها لن ترسل مهمة لرواد الفضاء إلى القمر قبل عام 2025 على أقرب تقدير، لتؤجل لمدة عام على الأقل الجدول الزمني الذي وُضع في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وقال نيلسون في مؤتمر عبر الهاتف “في تقديرنا لن تتم مهمة أرتيميس 3 قبل عام 2025”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد عين نيلسون لقيادة ناسا التي تخطط لإرسال بشر إلى القمر لأول مرة منذ السبعينيات.

ووافق بايدن على استمرار برنامج يُعرف باسم أرتيميس، بدأ في عهد ترامب لإرسال رواد فضاء إلى القمر بحلول عام 2024، بهدف التمهيد لرحلات مأهولة أكثر طموحا إلى كوكب المريخ في المستقبل.

وكانت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” علقت مؤقتا وللمرة الثانية، تنفيذ اتفاقية تصميم مركبة الهبوط على سطح القمر، التي تم توقيعها مع شركة “سبيس إكس” الفضائية المملوكة للملياردير إيلون ماسك.

ويأتي هذا التعليق بعد أن قدمت شركة “بلو أوريجين” التي يمتلكها الملياردير الأمريكي جيف بيزوس شكوى أمام محكمة المطالبات الفيدرالية الأمريكية ضد وكالة “ناسا”.

وقالت “ناسا” في بيان إن “جميع الأطراف وافقت على التعليق المؤقت لتنفيذ الاتفاقية حتى الأول من نوفمبر المقبل، مع العلم أن المحكمة حددت جلسة استماع للقضية في 14 أكتوبر المقبل”.

ورفعت شركة “بلو أوريجين” دعوى قضائية ضد وكالة “ناسا” بشأن قرارها منح عقد تصميم مركبة الهبوط على سطح القمر لشركة “سبيس إكس” وحدها عندما كانت تخطط في الأصل لمنح عقدين.

وقالت في الدعوى التي رفعتها إن ”ناسا أخطأت في تقييم اقتراحها بشأن تصنيع المركبة الفضائية، وطلبت الشركة من قاضي المحكمة وقف تنفيذ الاتفاقية مع ”سبيس إكس“ حتى انتهاء النظر في الدعوى القضائية“.

يشار إلى أن شركة جيف بيزوس طعنت في القرار لأول مرة في 16 نيسان/أبريل الماضي، وقدمت احتجاجا إلى مكتب المحاسبة الحكومي، وأدت هذه الشكوى إلى تعليق عقد “سبيس إكس” لمدة 95 يوما.

وهذه هي المرة الثانية التي تضطر فيها وكالة “ناسا” وشركة “سبيس إكس” إلى إيقاف المشروع مؤقتا. وجادلت “بلو أوريجين” بأن عملية الاختيار كانت غير عادلة، لأنها لم تمنح الفرصة لمراجعة عرضها مثلما تمكنت سبيس إكس من ذلك.

ورفض مكتب المساءلة الحكومية الطعن الأول في النهاية، لأنه وجد أن “ناسا لم تنتهك قانونا أو لائحة عندما أرست العطاء على شركة سبيس إكس”، كما نفى المكتب الحجج المقدمة، بأن “ناسا تصرفت بشكل غير لائق عندما منحت العقد لشركة سبيس إكس”.

وقبل أن يكشف مكتب المساءلة الحكومية عن قراره، كتب جيف بيزوس خطابا مفتوحا إلى ناسا، يخبر الوكالة أن “بلو أوريجين” مستعدة للتنازل عن ملياري دولار لسد النقص في تمويل ميزانية برنامج نظام الهبوط البشري، وإعادة البرنامج إلى المسار الصحيح.

شركة كهرباء القدس