حملة ع كيفك
الرئيسية / الصحة / دراسة تربط بين “الخرف” ونوع معين من الأغذية

دراسة تربط بين “الخرف” ونوع معين من الأغذية

بيت لحم/PNN-كشفت دراسة حديثة أن تناول الأطعمة المسببة للالتهابات، ترفع احتمالية الإصابة بالخرف مع التقدم في العمر.

وحسبما ذكر الباحثون في جامعة كابوديستريان الوطنية بأثينا، فإن تناول الكثير من الفواكه والخضروات والفاصولياء والأطعمة الأخرى التي لها خصائص “تبريد الالتهابات”، تقلل احتمالية الإصابة بالخرف مع التقدم في السن.

وأشار الباحثون إلى أن الإكثار من الأغذية المسببة للالتهابات “المعجنات والأطعمة المقلية والأطعمة والمشروبات الغنية بالسكريات”، يجعلنا عرضة لفقدان الذاكرة وتراجع مهارات التفكير واللغة وحلّ المشكلات، بمعدل ثلاثة أضعاف مقارنة بمن لا يتناول تلك الأطعمة.

وأوضح مؤلف الدراسة الرئيسي، الدكتور نيكولاوس سكارميس، الأستاذ في علم الأعصاب بجامعة كابوديستريان، أن “النظام الغذائي قد يؤثر على صحة الدماغ من خلال العديد من الآليات، ووفقا لنتائجنا، قد يكون الالتهاب أحد هذه الآليات”.

وفي الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة “علم الأعصاب”، أكمل أكثر من 1000 شخص في اليونان “متوسط العمر 73” استبيانا لتحديد تأثير الالتهاب ونظامهم الغذائي على قدراتهم العقلية.

وأشار الباحثون إلى أن الإكثار من الأغذية المسببة للالتهابات “المعجنات والأطعمة المقلية والأطعمة والمشروبات الغنية بالسكريات”، يجعلنا عرضة لفقدان الذاكرة وتراجع مهارات التفكير واللغة وحلّ المشكلات، بمعدل ثلاثة أضعاف مقارنة بمن لا يتناول تلك الأطعمة.

وأوضح مؤلف الدراسة الرئيسي، الدكتور نيكولاوس سكارميس، الأستاذ في علم الأعصاب بجامعة كابوديستريان، أن “النظام الغذائي قد يؤثر على صحة الدماغ من خلال العديد من الآليات، ووفقا لنتائجنا، قد يكون الالتهاب أحد هذه الآليات”.

وفي الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة “علم الأعصاب”، أكمل أكثر من 1000 شخص في اليونان “متوسط العمر 73” استبيانا لتحديد تأثير الالتهاب ونظامهم الغذائي على قدراتهم العقلية.

شركة كهرباء القدس