حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / فلسطين تحيي ذكرى إعلان الاستقلال الـ33 وسط تزايد معاناة الفلسطينيين وإستهدافهم من قبل الاحتلال

فلسطين تحيي ذكرى إعلان الاستقلال الـ33 وسط تزايد معاناة الفلسطينيين وإستهدافهم من قبل الاحتلال

بيت لحم/PNN/ يحي الشعب الفلسطيني اليوم الخامس عشر من نوفمبر ذكرى اعلان الرئيس الفلسطيني الراحل الشهيد ياسر عرفات استقلال دولة فلسطين خلال اجتماع للمجلس الوطني الفلسطيني الذي انعقد في الجزائر عام 1988  في اعلان وصف حينه بتاكيد الوجود للشعب الفلسطيني وسعيه لتحقيق استقلاله وسط خلافات عربية واوضاع معقدة في حينه لتاكيد استقلال القرار الوطني الفلسطيني وعدم تبعيته لاي دولة عربية.

وفي مثل هذا اليوم (15 نوفمبر/تشرين أول 1988) تم إعلان وثيقة الاستقلال الفلسطينية، حيث مضى على هذا الإعلان 33 عاما حيث عمل شعبنا على تحقيق هذا الاستقلال بشتى الوسائل ومنها الانتفاضة الشعبية الاولى والثانية وبالعمل الدبلوماسي لكن انحياز المجتمع الدولي وعدم قيامه بواجباته والترهل العربي وانهزام عدد من الدول العربية وهرولتها نحو التطبيع والاستسلام للعدو يبقي شعبنا حتى يومنا هذا تحت الاحتلال.

رغم اعلان الاستقلال الذي نتذكره جميعا ونتذكر صوت الراحل القائد ابو عمار وقد تجسد في عقول وقلوب كل الفلسطينين املا في الخلاص من الاحتلال وسيطرته على الشعب الفلسطيني لكن هذا الاستقلال لم يتحقق ماديا وبقي رمزا معنويا يحيه الفلسطينيون لتذكير العالم والمجتمع الدولي بان هناك شعب ما يزال يرزح تحت الاحتلال .

تمر ذكر اعلان الاستقلال الثالثة والثلاثون من دون أن يتجسد هذا الاستقلال واقعا ماديا على الأرض، بل على العكس بتنا نرى الاحتلال يكرس حضوره في حياتنا، ويثبت تبعيتنا له في كل أمور حياتنا، والانقسام الفلسطيني يتواصل ويستطيل، ومؤسساتنا السياسية تضعف، وظهيرنا العربي منقسم بين من هو متضامن معنا ولكنه عاجز عن دعمنا، وبين من يهرول للتطبيع وإقامة العلاقات الكاملة مع الاحتلال.

ورغم كل هذا الواقع المرير نبقى نتذكر اصرار الرئيس الراحل ياسر عرفات ابو عمار رمز الوطنية الفلسطينية لناخذ مزيد من القوة على مواصلة الطريق نحو الاستقلال وبناء الدولة الفلسطينية وكل عام وشعبنا بالف خير .

شركة كهرباء القدس