حملة ع كيفك
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / بايدن لنظيره الصيني: التنافس بين البلدين لا ينبغي أن يتحول لصراع
بادين ووزير خارجيته خلال القمة الافتراضية مع الرئيس الصيني (أ.ب)

بايدن لنظيره الصيني: التنافس بين البلدين لا ينبغي أن يتحول لصراع

أمريكا/PNN-عقد الرئيس الأميركي جو بايدن ونظيره الصيني شي جين بينغ، قمة افتراضية، وسط تصاعد التوتر بين البلدين بسبب قضايا خلافية عدة، وذلك في ساعات مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء.

وفي مستهل قمتهما الرامية إلى تخفيف التوتر الشديد بين الولايات المتحدة والصين حول تايوان ووباء كورونا، ومواضيع أخرى حساسة مثل التبادلات التجارية وحقوق الإنسان في هونغ كونغ وشينغ يانغ، قال بايدن إن “التنافس بين البلدين لا ينبغي أن يتحول إلى نزاع، سواء أكان مقصودا أم لا”.

من جهته قال شي إنه “ينبغي على الصين والولايات المتحدة تحسين التواصل والتعاون فيما بينهما”، معربا عن سروره لرؤية “صديقه القديم” للمرة الأولى عبر الشاشة، بعد أن أجريا آخر حوارين بينهما عبر الهاتف.

وأضاف الرئيس الصيني مخاطبا نظيره الأميركي “أنا مستعد للتعاون معك”.

وشدد بايدن على وجوب أن تكون هناك “حواجز أمان” بين البلدين تمنع اندلاع “نزاع” بينهما، في حين دعا نظيره الصيني إلى تحسين “التواصل” بين بكين وواشنطن.

وسبق لشي وبايدن أن تحادثا هاتفيا مرتين، لكن هذه القمة ستكون الأولى عبر الفيديو بينهما، وترتدي أهمية كبرى كونها تمثل فرصة للقوتين العظميتين لمواصلة الحوار بينهما على أعلى مستوى.

ولم يخف جو بايدن أبدا رغبته في لقاء نظيره الصيني شخصيا، في وقت يعزز فيه شي قبضته على النظام، وانتقد غيابه عن عدة لقاءات دولية كبرى عقدت في الآونة الأخيرة.

لكن كان عليه أن يكتفي بلقاء افتراضي جديد مع شي الذي لم يغادر الصين منذ حوالي عامين لأسباب صحية.

وإذا كانت اللهجة تغيرت مع وصول بايدن إلى السلطة، مقارنة مع التصرفات في عهد دونالد ترامب فإن العلاقة بين واشنطن وبكين تبقى شديدة التوتر.

شركة كهرباء القدس