حملة ع كيفك
الرئيسية / تقارير مصورة / PNN فيديو: مركز الارشاد النفسي يطلق حملة الـ 16 يوماً لمناهضة العنف ضد النساء تحت شعار “الأسيرات الفلسطينيات إلى متى

PNN فيديو: مركز الارشاد النفسي يطلق حملة الـ 16 يوماً لمناهضة العنف ضد النساء تحت شعار “الأسيرات الفلسطينيات إلى متى

بيت لحم /PNN/ضمن فعاليات الستة عشر يوما لمناهضة العنف في العالم اطلق مركز الارشاد النفسي والاجتماعي للمراة وبالشراكة مع منتدى المنظمات الاهلية الفلسطينية لمناهضة العنف ضد المراة وبالتعاون مع بلدية بيت لحم وبشراكة اعلامية من شبكة فلسطين الاخبارية PNN فعاليات الحملة في فلسطين باحتفال كبير اقيم في ساحة المهد بمدينة بيت لحم لاطلاق الفعاليات العديدة على مدار الايام للحملة وسط حضور رسمي وشعبي واسع.

وانطلقت الفعاليات لهذا العام في فلسطين بعنوان الاسيرات الفلسطينيات الى متى حيث تولت عرافة الحفل الاخصائية الاجتماعية في المركز رائدة عميرة وتحدثت حيث رحبت بالحضور وتحدثت عن فعاليات الحملة لهذا العام التي تركز على معاناة الاسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال وضرورة العمل على فضح الانتهاكات الاسرائيلية لحقوق النساء الفلسطينيات.

الازرق: الحملة تهدف لحماية الاسيرات من بطش الاحتلال

وفي بداية الحفل تحدثت خولة الازرق مديرة مركز الارشاد النفسي والاجتماعي للمراة بكلمة افتتاحية رحبت بالحضور الذي ياتي ضمن حملة ال16 يوم لمناهضة العنف ضد المراة بهدف وضع حد لهذا العنف في كل العالم مشيرة الى ان الوضع في فلسطين يخلق اكثر من مصدر للعنف ضد النساء وعلى راسها الاحتلال الذي يطال كل ابناء شعبنا وعلى راسهم الاطفال والنساء.

واشارت الى وجود عنف مجتمعي كان اخر فصوله وقوع شابة فلسطينية ضحية على يد زوجها وهي ام لاربعة اطفال وكانت قد تقدمت بشكاوي عديدة للجهات الرسمية لكن غياب منظومة تحمي النساء ادى لمقتلها مشيرة الى مقتل 22 امراة هذا العام مشددة على ضرورة تطبيق القوانين العصرية التي تحمي النساء وعلى راسها قانون حماية الاسرة.

واشارت الازرق الى ان افتتاح الحملة جاء تحت عنوان الاسيرات الفلسطينية الى متى حيت تعاني النساء من انعدام مقومات الحياة في السجون الى جانب اوضاع صحية صعبة وعلى راسها الاسيرة اسراء الجعابيص مشددة على ان التركيز على الاسيرات يهدف الى لفت انتباه العالم لمعاناة الاسرى وتصنيفهم كاسرى حرب لا كارهابيين كما تدعي دولة الاحتلال مؤكدة على حق الاسيرات بظروف اعتقال سليمة تتوفر فيها شروط الحياة الانسانية حتى الافراج عنهم.

المحافظ حميد : المؤسسة الرسمية تعمل لحماية النساء عموما والاسيرات خصوصا

وتحدث محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد عن معاناة الاسيرات في سجون الاحتلال حيث يتعرضن لابشع صور القهر والظلم جراء ممارسات الاحتلال الاسرائيلي

ونقل حميد تحيات الرئيس محمود عباس ابو مازن للاسيرات الفلسطينيات واكد على دعمه واسناده للاسرى مشيرا الى ان شعبنا يعبر بكل فخر واعتزاز بالمراة الفلسطينية الاسيرة والشهيجة وكل من يحتضن مناضلة ومناضل فلسطيني .

كما اكد ان منظومة العمل الرسمي الفلسطيني تسخر كل عملها لخدمة شعبنا وخصوصا الاسرى والاسيرات الفلسطينيين مشددا على الظروف الصعبة التي يعايشها شعبنا التي قادت لمزيد من العنف اتجاه النساء للاسف.

واشار الى ان اي عنف يوجه للمراة يدفع ثمنه شعبنا مما يستدعي العمل بمسؤولية و وحدة بين القطاع الرسمي والاهلي من اجل خدمة المراة مقدما شكره لكل من يعمل من اجل المراة الفلسطينية التي تربي الاجيال على العمل من اجل الاستقلال والنضال لان المدرسة هي التي تقود الاسرة الصحية والسلمية لضمان نجاح المشروع الوطني والسياسي كما حيا مركز الارشاد النفسي والاجتماعي على هذه الفعاليات وصولا لحياة كريمة وامنة لكل النساء الفلسطينيات.

سلمان: يجب رفع الوعي بالمجتمع حول حقوق النساء

من ناحيته اشار رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان الى اهمية توحيد العمل النضالي من اجل الوصول الى الحقوق الفلسطينية و الخلاص من الاحتلال الذي يبقي المعاناة الفلسطينية الناجمة عن سياسات الاحتلال.

وشدد سلمان على اهمية العمل على تحرير الارض والاسرى والاسيرات مؤكدا انه دون انهاء الاحتلال لن تنتهي معاناة الشعب الفلسطيني اكد رسالة الشعب الفلسطيني من ساحة المد هي كفى للاحتلال والظلم مشددا على اهمية عمل المجتمع الدولي على انهاء الاحتلال ودون ذلك فان المجتمع الدولي ينافق لسياسات الاحتلال

وحول العنف الداخلي الذي تعاني منه النساء شدد سلمان على اهمية رفع الوعي المجتمعي اتجاه حقوق النساء من خلال تعزيز ثقافة مجتمعية تمنع وقوع العنف على النساء قبل حدوثها كما شدد على ضرورة تطبيق وثيقة الاستقلال التي تعطي لكل مواطن حقه

كما شدد سلمان على اهمية اعادة التنشئة المجتمعية من خلال المدارس لتثقيف الاجيال القادمة من خلال اعادة صياغة المنظومة على اسس وطنية ومجتمع مدني من اجل بناء المجتمع.

ابو عطوان : الاحتلال انتهك خصوصية الاسيرات ويعذبهن

بدوره مدير هيئة الاسرى والمحررين منقذ ابو عطوان اشار الى معاناة الاسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال مشددا على اهمية هذه الحملة في فضح جرائم الاحتلال بحق الاسرى والاسيرات الفلسطينيين في سجون الاحتلال منذ بداية الاحتلال

واشار الى اعتقال ١٧ الف فلسطينية منذ بداية الاحتلال حيث تعرضت النساء لظروف قاسية تم خلالها الاعتداء عليهن وعلى خصوصيتهن بشكل يخالف كافة المواثيق الدولية والانسانية التي تدعو لحماية المراة التي لها حقوق كاسيرة حيث يهدف الاحتلال الى ان يحط من مكانتها من اجل ضرب الروح المعنوية لابناء شعبنا ومناضلاتنا ومناضلينا.

وتحدث ابو عطوان عن نماذج من الاستهداف الاسرائيلي للاسيرات ومنها الاعتداء الجسدي بالضرب مشددا على ان الاسيرات تحدثن بشهادات مشفوعة بالقسم عن تعرضهن للضرب الى جانب الاعتداء عليهن نفسيا ومعنويا من خلال الاعتداء على خصوصيتهن ومن خلال اجبارهن على التعري واقتحام الحمامات الخاصة بهن والتضييق عليهم في السجون وضرب مثالا على ذلك لشهادة الاسيرة اسراء الجعابيص وتعرضها للتعرية بشكل كامل خلال اعتقالها بشكل همجي يعكس حقيقة الاحتلال الوحشية.

واكد ابو عطوان على انه بالرغم من المعاناة الى ان النساء المناضلات لهن الشرف وعلى راسهم اسراء وباقي الاسيرات متسائلا الى متى ستبقى معاناة الاسيرات في سجون الاحتلال شاكرا مركز الارشاد على تخصيص الفعاليات لمناهضة العنف ضد المراة لتسليط الضوء على معاناة الاسيرات حيث اكد ان هذا الشكر يقدم باسم كل مؤسسات الاسرى.

الاسيرة حمامرة: الاسيرات يعايشن اوضاع ماساوية 

بدورها تحدثت الاسيرة حلوة الحمامرة عن معاناة الاسيرات في السجون مشيرة الى حجم المعاناة والاضطهاد الذي تعاني منه الاسيرات في داخل السجون مشددة على ان رسالة الاسيرات لشعبنا هو اهمية الصمود والثبات من جهة وضرورة العمل على تحريرهن من غياهب السجون.

واشارت ال معاناة الاسيرات من فتيات ونساء وامهات حيث يعانين من ظروف قاهرة واضطهاد همجي ممنهج في السجون لكن الاسيرات صمدن ويصمدن في وجه كل هذه الاعتداءات.

بيان مركز الارشاد: نطالب بحماية الاسيرات واطلاق سراحهن 

بدورها تلت ماجدة الازرق عضو مجلس ادارة مركز الارشاد بيان المركز في الحملة حيث اعلنت فيه تفاصيل ورسالة الفعاليات مشيرة الى معاناة الاسيرات.

كما اشار بيان مركز الارشاد بمناسبة الحملة الى تفاصيل الاسيرات وعرفت بهن وباحكام الاسيرات الحاليات ومنهن ثماني امهاتحيث شدد البيان على ضرورة العمل من اجل الاسيرات والدفاع عنهن واطلاق سراحهن وتقديم الخدمات الطبية والصحية لهن.

فعاليات وفقرات فنية متعددة 

وتخلل الحفل فقرات فنية قدمتها فرق مركز لاجيء جوقة ادوارد سعيد وفقرة غناء وطني للفنان الفلسطيني علي الشيخ الى جانب اختتام الحفل بلوحة فنية للفنانة سكيبة جبور التي رسمت خلال فعاليات اطلاق الحملة صورة تعكس الاسيرات والقدس واسوارها حيث نالت اللوحة اعجاب الحضور.

شركة كهرباء القدس