حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / “هآرتس”: استجواب سجّانين اعتدوا بالضرب على أسرى “جلبوع” إنتقاما لفرار زملائهم

“هآرتس”: استجواب سجّانين اعتدوا بالضرب على أسرى “جلبوع” إنتقاما لفرار زملائهم

الداخل المحتل/PNN-  قال موقع صحيفة “هآرتس” العبرية، اليوم الأحد، إنه تم مؤخرًا “استجواب” حراس سجن شطة “للاشتباه” بضربهم الأسرى الفلسطينيين المنقولين من سجن جلبوع بشكل انتقامي، بعد نجاح 6 أسرى من انتزاع حريتهم من معتقلات الاحتلال.

وأوضح الموقع أنه في 6 سبتمبر/ أيلول الماضي بعد ساعات قليلة من نجاح الأسرى الستة بـ”الفرار” من “جلبوع”، قررت مصلحة السجون تفريق الأسرى إلى سجون أخرى ومنها سجن شطة بغرض التحقيق في العملية والخوف من “أعمال الشغب” داخل السجن.

وبحسب مصدر إسرائيلي، فقد تعرض الأسرى أثناء نقلهم وتقييد أيديهم للضرب من قبل ثلاثة ضباط من مصلحة السجون بأيديهم وهراواتهم دون استفزاز من جانب الأسرى وتأخر إجلائهم لتقديم العلاج الطبي لهم.

وأسند التحقيق في ملابسات الحادث إلى وحدة التحقيق الخاصة التابعة لوحدة 433، وفيما يبدو تم “إقالة” 2 من الضباط “المشتبه” بقيامهم بضرب الأسرى، فيما رفضت مصلحة السجون التعليق على ما يجري بحجة أن التحقيق مستمر.

كما تجري ذات الوحدة تحقيقات في واقعة مماثلة تتعلق بقيام حراس من سجن “كتسيعوت” بضرب عشرات الأسرى قسرًا دون سبب أثناء محاولتهم السيطرة على حدث في أحد أقسام السجن بعد محاولة طعن كانت وقعت هناك.

وكانت الشرطة والنيابة قد قررتا إغلاق القضية وبعد استئناف قدمه الأسرى عبر منظمات حقوقية تم إعادة فتحها.

شركة كهرباء القدس