حملة ع كيفك
الرئيسية / بيئة نظيفة / غزو مفاجئ ومحيّر لضفادع سميّة “يهدد” البشر والحيوانات الأليفة في تايوان!
غزو مفاجئ ومحيّر لضفادع سميّة "يهدد" البشر والحيوانات الأليفة في تايوان!

غزو مفاجئ ومحيّر لضفادع سميّة “يهدد” البشر والحيوانات الأليفة في تايوان!

وقال عالم البرمائيات في معهد أبحاث الأنواع المتوطنة، لين تشون فو، لوكالة AFP وEuronews، إن “عملية البحث السريعة والواسعة ضرورية عندما يتم اكتشاف ضفادع القصب لأول مرة”، مضيفا أنه لا أعداء طبيعيين في تايوان لضفادع القصب.

وعندما وصل المتطوعون إلى حديقة الخضروات، حيث التُقطت الصورة الأولى، صُدموا عندما اكتشفوا 27 برمائيا، قد تكون سمومها، كما تظهر التجربة الأسترالية، خطيرة بشكل خاص على الكلاب والقطط، والتي يمكن أن تلعقها.

وقالت الخبيرة في جامعة دونغ هوا الوطنية، يانغ يي جو: “صدمت وأصابني القلق عندما عثر المتطوعون على أكثر من 20. لن يكون هذا أمرا سهلا للتعامل معه. بدأنا بإخطار وحشد الجميع للعمل”.

وأضافت أن وجود الضفادع الصغيرة يشير إلى حقيقة أن هذا النوع يتكاثر.

وخلال الأيام القليلة الماضية، كان محيط البحث يتسع باستمرار مع العثور على عشرات الضفادع. ونظرا لأنه لم يبلّغ عن أي مشاهد في مناطق أخرى من تايوان، فإن العلماء “متفائلون بحذر” بشأن احتواء الانتشار.

وفي غضون ذلك، يحاولون فهم سبب المشكلة. وتقول إحدى النظريات إن السكان المحليين بدأوا في تربية الضفادع، والتي، على الرغم من سميتها، ترمز إلى الثروة والحظ السعيد في الثقافة الصينية ويمكن بيعها بما يصل إلى 144 دولارا، مع هروب بعض البرمائيات لاحقا أو التخلي عنها من قبل أصحابها.

المصدر: RT