حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / معايعة تضيء شجرة الميلاد في الزبابدة‎‎

معايعة تضيء شجرة الميلاد في الزبابدة‎‎

جنين /PNN/ احتفلت بلدة الزبابدة جنوب جنين، مساء اليوم الإثنين، بإضاءة شجرة الميلاد، إيذانا بحلول أعياد الميلاد المجيدة.

وحضر الاحتفال وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة ممثلة عن رئيس الوزراء محمد اشتية، وعضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة “فتح” عزام الأحمد، ورئيسة بلدية الزبابدة ديانا مسلم، ورجال دين وشخصيات وطنية ورسمية قادة المؤسسة الأمنية بالمحافظة.

ونقلت الوزيرة معايعة، في كلمتها، تحيات رئيس الوزراء، مؤكدة أن “هذا العام ليس ككل عام، فنحن نعيش في ظروف استثنائية صعبة وقاهرة كما العالم نتيجة استمرار وباء كورونا وما نتج عنه من مصاعب ومعاناة وركود اقتصادي أضر بالعديد من أبناء شعبنا”.

وقالت: “نحتفل اليوم في الزبابدة رغم الألم والمعاناة التي يعيشها شعبنا جراء استمرار الاحتلال وإجراءاته التعسفية وعدوانه اليومي المتواصل، إلا أن شعبنا وبإضاءة شجرة الميلاد يرسل رسالة الفرح والأمل بالسلام إلى العالم أجمع”.

وأضافت أن “القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، ورغم كل المعيقات والتحديات، يواصلون العمل من أجل إحقاق حقوقنا وإنهاء الاحتلال ومن أجل نيل حريتنا، حيث يمثل صمودنا ووحدتنا الصخرة المتينة التي تتكسر عليها كل المؤامرات”.

وقالت معايعة إن عيد الميلاد المجيد يأتي ونحن ما زلنا نعاني جراء الوباء، فالسياحة الأجنبية الوافدة توقفت بعد أن بدأنا في الفترة الأخيرة نشهد بدء عودتها تدريجيًا، إلا أن الطفرة الأخيرة من الفيروس “أوميكرون” تسببت بإغلاق المطارات والمعابر والحدود من جديد، مشيرةً في الوقت ذاته إلى نجاح الوزارة في تنشيط السياحة الداخلية، خاصةً من أهلنا داخل أراضي الـ 48.

من جانبه، تحدث الأحمد عن تكاتف بلدة الزبابدة بمسيحييها ومسلميها، و”لنجعل من وحدتنا ما هو واجب علينا في حماية المقدسات من أي اعتداء من المستوطنين”، فيما تحدثت مسلم عن رسالة المحبة والسلام التي يطلقها عيد الميلاد، مشيرة إلى أن بلدة الزبابدة خير مثال على هذه الرسالة.