حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / الأسير مالك حامد يواجه أوضاعًا صحية صعبة وعائلته تناشد لعلاجه وإنهاء عزله
الأسير مالك حامد

الأسير مالك حامد يواجه أوضاعًا صحية صعبة وعائلته تناشد لعلاجه وإنهاء عزله

رام الله/PNN- يواجه الأسير مالك حامد (27 عامًا) من بلدة سلواد شرق رام الله أوضاعًا صحية صعبة داخل سجون الاحتلال، وسط مناشدة أهله لعلاجه وإنهاء عزله.

وقال مكتب إعلام الأسرى إن الأسير حامد يواجه أوضاعاً صحية صعبة داخل سجون الاحتلال؛ وإدارة السجون تفرض عليه عقوبات شديدة، أبرزها العزل الانفرادي والمنع من الزيارة ومخصصات الكانتينا.

وناشدت عائلة الأسير مالك حامد للضغط على الاحتلال لتقديم العلاج له وإنهاء عزله الانفرادي.

وأضاف إعلام الأسرى بأن وضعه الصحي والنفسي يسوء بشكل كبير ويتم الاستفراد به، وهو بحاجة لرعاية صحية ومتابعة مستمرة حيث يتعرض لأذى كبير، حيث ناشدت عائلته كافة المؤسسات الرسمية والحقوقية إنقاذ حياة نجلها قبل فوات الأوان.

وكان الاحتلال اعتقل حامد في عام 2017 بعد تنفيذه لعملية دهس قرب مستوطنة “عوفرا” المقامة على أراضي شرق رام الله قتل خلالها جنديا، حيث تم الحكم عليه بالسجن المؤبد، وتعرض للعزل الانفرادي عدة مرات.

وبتاريخ 8-9-2021 أقدم الأسير حامد على سكب الماء الساخن على سجان إسرائيلي في سجن جلبوع الاحتلالي، ردًا على عمليات القمع والتنكيل التي مارسها السجّانون بحق الأسرى في قسم 3 في أعقاب انتزاع ستة أسرى حرّيتهم عبر نفق الحرية قبل إعادة اعتقالهم لاحقا.

 واعتدت قوات الاحتلال على الأسير حامد بالضرب والتنكيل والعزل، وقامت بعدها بنقل جميع أسرى قسم رقم 3 في السجن إلى سجن شطة، حيث قام جنود “الشاباص” بضربهم والتنكيل بهم خلال عمليات النقل.