حملة ع كيفك
الرئيسية / حصاد PNN / إصابة 247 مواطنا بعضهم بالرصاص الحي: المستوطنون يصعدون من اعتداءاتهم في قرى نابلس بحراسة الاحتلال

إصابة 247 مواطنا بعضهم بالرصاص الحي: المستوطنون يصعدون من اعتداءاتهم في قرى نابلس بحراسة الاحتلال

نابلس /PNN/واصل المستوطنون المتطرفون اعتداءاتهم على عدة قرى بمحافظة نابلس حيث سيروا مسيرات واعتداءات همجية بحق المواطنين وممتلكاتهم حيث تركزت هذه الاعتداءات في بلدتي برقة وسبسطية فيما تجمع المئات من مواطني محافظة نابلس وعلى راسهم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمود العالول بالتوجه الى القرى المستهدفة لمساعدة وحماية المواطنين.

وتصدى المواطنون ببسالة لقوات الاحتلال التي سعت لتأمين اقتحام المستوطنين للبلدة عند الساعة الثامنة من مساء اليوم، حيث دارت مواجهات عنيفة تخللها رشق حجارة وزجاجات حارقة وتفجيرات صوتية وإطلاق نار صوب الاحتلال.

و أفادت مصادر محلية ، بأن مئات المواطنين من محافظتي جنين وطولكرم والبلدات والقرى المحيطة بقرية برقة، توافدوا إلى القرية، لنصرة الاهالي في التصدي لمسيرة دعا لها المستوطنون، فوق اراضي مستوطنة “حومش” المخلاة.

وأفاد الهلال الأحمر أن طواقمه تعاملت مع 247 اصابة في القرية، صنفت كالتالي: (10 إصابات بالرصاص الحي إحداها خطيرة، 48 إصابات بالمطاط، و185 بالاختناق جراء غاز الاحتلال، و4 اصابة برضوض.

وأشار إلى أنه تم نقل عدد من الإصابات إلى مستشفى رفيديا لتلقي العلاج.

وقد أغلق جيش الاحتلال، مدخل برقة الرئيسي، مما أدى اندلاع مواجهات مع الشبان وإطلاق كثيف للرصاص والغاز المسيل للدموع.

وكانت حركة “فتح”، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، دعتا للنفير العام والتصدي لمحاولة المستوطنين اقتحام اراضي برقة فيما أشاد نائب رئيس حركة “فتح” محمود العالول، بصمود أهالي قرية برقة والقرى المجاورة لها وتصديهم لقوات الاحتلال والمستوطنين.

وقال العالول: جئنا اليوم مع شبيبة “فتح” لمساندة الأهالي في قرى برقة وبزاريا وسيلة الظهر، ولن نسمح بتفرد الاحتلال بأبناء شعبنا، وسنتصدى له بكل عنفوان وقوة.

وأضاف: الاحتلال لم يترك لنا أي خيار، سنواصل مقاومتنا وسنبقى فوق أرضنا، وندافع عن شعبنا في وجه الاحتلال والمستوطنين، الذين يستهدفون الارض والانسان والمقدسات.

وفي وقت سابق، دعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة نابلس الجماهير الفلسطينية للمشاركة في فعاليات وتظاهرات التصدي للمستوطنين وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في نابلس وجنين.

بدورها قررت مديرية التربية والتعليم في مدينة نابلس، مساء السبت، تعليق دوام المدارس في بلدة برقة شمال نابلس.

وقال مدير التربية والتعليم في نابلس طارق علاونة،” تقرر تعليق الدوام ليوم غد الأحد وتأجيل الامتحانات المقررة ليوم غد إلى موعد لاحق”.

وأضاف علاونة :” إن إغلاق المدارس جاء تماشيا مع الأوضاع الحالية في بلدة برقة والمتمثلة باستمرار اعتداءات جيش الاحتلال ومستوطنيه على المواطنين في البلدة وتواجده المتعمد في محيط  مدارس البلدة”.

من جانبها ذكرت مواقع عبرية، أن قوات الاحتلال أصدرت مساء اليوم قرارا بمنع مئات المستوطنين من الوصول إلى بؤرة “حومش” المخلاة حتى إشعار آخر، وقد أعلنت المنطقة “منطقة عسكرية مغلقة”.

ويُشار إلى أنه كانت مواقع إلكترونية تابعة للمستوطنين قد نشرت إعلاناً للمشاركة في مسيرة كانوا ينوون تنظيمها مساء اليوم، للضغط على حكومتهم لإعادة النشاط الاستيطاني إلى بؤرة “حومش” المخلاة منذ العام 2005.

شركة كهرباء القدس