مساحة إعلانية
نفتالي بينت

بينيت: لن أقابل عباس ولن يكون هناك أي تقدم على المستوى السياسي

رام الله/PNN- ذكرت إذاعة كان العبرية، صباح اليوم الأحد، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، جدد تأكيده خلال جلسة مغلقة مؤخرًا أنه لن يقابل الرئيس محمود عباس، وأنه لن يكون هناك أي تقدم على المستوى السياسي مع الفلسطينيين.

وبحسب الإذاعة، فإنه بينيت أكد خلال الجلسة المغلقة بعد لقاء وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، مع الرئيس عباس، أنه لا نية لديه للقاء الأخير الذي اتهمه باضطهاد الجيش الإسرائيلي من خلال ملاحقته في لاهاي، ودفع رواتب الشهداء والأسرى.

وادعى بينيت خلال الجلسة أنه يتحدث للعديد من زعماء العالم ولا أحد يسأله عن القضية الفلسطينية.

ولفت بينيت، إلى أنه في ذات السياق لا يعارض الترويج للقضايا الاقتصادية مع السلطة الفلسطينية.

وكان بينيت سابقًا قد صرح بشكل علني في مقابلات مع وسائل إعلام عبرية أنه لن يقابل الرئيس عباس، وأن ما يجري من لقاءات هدفها اقتصادي – أمني.