مساحة إعلانية

محافظ قلقيلية يلتقي وزيرة شؤون المرأة

قلقيلية/PNN- التقى محافظ قلقيلية اللواء رافع رواجبة في مكتبه، اليوم الأحد، وزيرة شؤون المرأة الدكتورة آمال حمد والوفد المرافق لها، وبحثا عدد من القضايا تتعلق بالمرأة والنهوض بواقعها.

وشارك في اللقاء نائب المحافظ العميد حسام ابو حمدة، وحنان غشاش مديرة النوع الاجتماعي، ومديرات النوع الاجتماعي في المحافظات، وفعاليات نسائية من المحافظة.

وخلال اللقاء رحب المحافظ بالوزيرة والوفد المرافق لها، واشاد بالدور الذي تقوم به وزارة شؤون المرأة، مؤكدا على اهمية تمكين النساء واعطائهن حقوقهن في المجتمع ومحاربة الثقافات البالية التي تحد من طموح النساء بما لا يتعارض مع تعاليم الدين.

واستعرض المحافظ واقع المحافظة وما تعانيه بفعل الاجراءات الاحتلالية المتمثلة بالجدار والاستيطان، مؤكدا انه وبالرغم من المعاناة الموجودة الا أن المزراعين استطاعوا أن يحققوا قصص نجاح تجلت في استصلاح مساحات كبيرة من الارض، وأشار الى أن الاحتلال يستهدف كل مكونات المجتمع الفلسطيني وفي مقدمتها النساء، مستعرضا قصص نجاح حققتها النساء على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي.

بدورها أشادت الوزيرة بصمود أهالي محافظة قلقيلية وتحديهم لاجراءات الاحتلال الظالمة، مشيرة الى ان المرأة الفلسطينية تعاني من ظروف نفسية واقتصادية واجتماعية ناتجة عن اجراءات الاحتلال الظالمة بحق كافة مكونات المجتمع الفلسطيني، وتطرقت الى الواقع الاقتصادي للمراة الفلسطينية، لافتة الى أن نسبة بطالة النساء هي الاعلى فلسطينيا، لهذا علينا القيام ببرامج تعزز من مكانة المراة على كافة الاصعدة، واضافت ان هناك قيم بالية أثرت سلبا على واقع المرأة وفي مقدمتها حرمانها من الميراث، وقالت ” نحن كحكومة لدينا مسؤولية اجتماعية تجاه المرأه بما لا يتعارض مع الدين، ودورنا هو تمكين النساء على كافة الاصعدة، وزيارتنا لمحافظة قلقيلية اليوم هي للاستماع الى قضايا النساء والاطلع على برامج عملها”.

وتخلل اللقاء اجتماعا شارك فيه كادر نسوي من المحافظة، وبمشاركة ممثلات النوع الاجتماعي في المحافظات، بهدف مناقشة برامج واليات عمل دوائر النوع الاجتماعي في المحافظات.

حيث استعرضت المشاركات واقع المرأة في المحافظات، وتم الاتفاق على وضع خطة عمل تنفذ في المحافظات للارتقاء بواقع النساء وتقديم الخدمات لهن داخل المحافظات.

وتعزيزا لدور المرأة تم الاتفاق على تخصيص زاوية عرض منتجات نسوية دائمة في السوق الشعبي في مدينة قلقيلية وذلك بالاتفاق مع رئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري، وتهدف هذه الزاوية الى تسويق المنتجات النسوية سواء كانت من المؤسسات والجمعيات، او من الاعمال المنزلية الخاصة بالنساء.