مساحة إعلانية
أرشيفية

الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي لحظة الإفراج عنه ويستدعي شقيقه للتحقيق

القدس/PNN/أعادت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، اعتقال الأسير المقدسي عرين الزعانين، فور الإفراج عنه من أمام سجن “ريمون”.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال أعادت اعتقال الأسير المقدسي الزعانين من أمام بوابة سجن “ريمون” فور الإفراج عنه، بعد قضاء محكوميته البالغة 9 أشهر، ثم اقتادته للتحقيق.

وأضافت أن مخابرات الاحتلال استدعت عماد الزعانين شقيق الأسير للتحقيق معه في أحد مراكزها.

واعتقل الشاب عرين هيثم حسن الزعانين (25 عاما) من سكان حي وادي الجوز بالقدس المحتلة في السابع من ايار من عام 2021؛ واعتُقل عدة مرات، وفُرض بحقه الحبس المنزلي، وقد تنقل في عدة سجون آخرها سجن “ريمون” الصحراوي.

وكانت سلطات الاحتلال أعادت الخميس الماضي، اعتقال الأسيرين المقدسيين أنس عويسات (28 عاما)، وباسل عبيدات (28 عاما) من جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة، من أمام سجن النقب الصحراوي رغم انقضاء فترة محكوميتهما البالغة 8 سنوات، لحظة تحررهما من أمام بوابة سجن النقب الصحراوي.