مساحة إعلانية

الاحتلال يقرر هدم منزل منفذ عملية القدس فادي أبو شخيدم

القدس المحتلة /PNN/ قررت محكمة الاحتلال “الاسرائيلي”، اليوم الاربعاء، هدم منزل منفذ عملية القدس فادي أبو شخيدم في نوفمبر الماضي.

وأوضحت صحيفة “يديعوت احرونوت العبرية”، أن محكمة الاحتلال قررت هدم منزل منفذ عملية القدس فادي أبو شخيدم، والتي أسفرت عن مقتل مستوطن وإصابة 3 آخرين، في نوفمبر الماضي.

وبينت الصحيفة العبرية، أن ما يسمى قائد “الجبهة الداخلية” في جيش الاحتلال، أوري غوردين، وقع على أمر عسكري نهائي بهدم منزل الشهيد فادي أبو شخيدم، في مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة، لافتة إلى أن محكمة الاحتلال العليا رفضت استئناف عائلة الشهيد أبو شخيدم ضد قرار هدم منزلها.

واستشهد الشيخ فادي أبو شخيدم، في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، عقب تنفيذه عملية إطلاق نار في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، أدت لمقتل مستوطن وإصابة آخرين.

ويستخدم الاحتلال سياسة هدم بيوت الشهداء منفذي العمليات لمعاقبة عائلاتهم في إطار ما يعرف باستراتيجية “كي الوعي”، ويؤكد مراقبون ومحللون أن هذه السياسة فشلت في وقف المقاومة.