مساحة إعلانية

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحماية قوات الاحتلال

القدس المحتلة/PNN/اقتحم عشرات المستوطنين، يتقدمهم طلبة معاهد توراتية، اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من قوات الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية أنَّ 110 من المستوطنين، بينهم 26 من طلبة المعاهد التوراتية، اقتحموا المسجد، ونفذوا بداخله جولات لتقديم شروحات حول “الهيكل” المزعوم.

وتجري الاقتحامات عادةً على دفعتين؛ الأولى في الفترة الصباحية والثانية بعد صلاة الظهر، بتسهيلات ومرافقة من قوات الاحتلال.

وفي الوقت الذي تسهل فيه قوات الاحتلال اقتحامات المستوطنين، تلاحق المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى بالاعتقال والإبعاد عنه، كان آخرهم اعتقال المرابطة هنادي حلواني من المسجد صباح اليوم.

وتتوسّع أطماع المستوطنين ومن ورائهم مؤسسات الاحتلال الرسمية يومًا بعد آخر في المسجد الأقصى المبارك بهدف تحويله إلى مكان مقدس مزعوم لهم، وليس آخرها عبر قرار إدراجه ضمن الرحلات المدرسية لليهود.

وتصديًا لاقتحامات المستوطنين، يحيي آلاف الفلسطينيون من القدس والضفة الغربية والداخل المحتل صلاة “الفجر العظيم” يوم الجمعة، في ظل تواصل الدعوات لشد الرحال إلى المسجد والرباط فيه.

وتعرض المسجد الأقصى لانتهاكات عدة خلال عام 2021، سواءً أثناء الاقتحامات اليومية التي نفذتها جماعات المستوطنين بحماية مشددة من قوات الاحتلال، أو ما حصل في شهر رمضان المبارك من اعتداءات واقتحامات شنّتها القوات الخاصة.

وبلغ عدد المقتحمين للمسجد الأقصى العام الماضي 34 ألفًا و562 مستوطنًا مقارنةً مع 19 ألفاً عام 2020 وقرابة 30 ألفا في عام 2019.