مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

المستوطنون يعتدون على متضامنين ويقتلعون اشجار زيتون قرب نابلس

نابلس /PNN/ في اطار اعتداءاتهم اليومية التي ينفذونها بحراسة قوات الاحتلال نفذ مجموعة من المستوطنين المتطرفين اعتداءات جديدة قرب نابلس تمثلت باقتلاع اشجار زيتون لمزارعين فلسطينين واحراق مركبة لمتضامنين اسرائيلين مع شعبنا ورافضين للاحتلال الاسرائيلي.

وقالت وكالة الانباء الرسمية الفلسطينية وفا ان أربعة متضامنين إسرائيليين اصيبوا صباح اليوم الجمعة بجروح وكسور عقب هجوم للمستوطنين عليهم خلال زراعتهم الاشجار في بلدة بورين جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، ان مجموعة من مستوطني “جفعات رونين” هاجموا متضامنين من جمعية “حاخامين” من اجل حقوق الانسان، واعتدوا عليهم بالضرب، الأمر الذي أدى إلى إصابة أربعة منهم بجروح وكسور، أثناء زراعتهم الاشجار في اراضي بورين.

واضاف ان المستوطنين احرقوا مركبة أحد المتضامنين وكسروا مركبة أخرى أثناء الاعتداء.

كما نفذ الستوطنون المتطرفون اعتداءات همجية تمصلت باقتلاع نحو 300 شتلة زيتون من أراضي دير شرف غرب نابلس.

وقال  دغلس، ان مستوطنين اقتلعوا 300 شتلة زيتون من منطقة الحرايق من أراضي دير شرف، والتي تعود ملكيتها لمواطنين عبد الرحيم سليمان عنتري، وعبد الحميد عوض عنتري، وغازي فارس عنتري.

وأضاف: ان هذه المرة الثانية التي تتعرض فيها البلدة لاقتلاع وتكسير الأشجار على يد المستوطنين، حيث جرى قطع نحو ٦٠٠ شجرة مثمرة قبل نحو شهر.