مساحة إعلانية

نادي الأسير يحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير إياد عمر من مخيم جنين

جنين/PNN- حمّل نادي الأسير، اليوم الأحد، إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير إياد نظير عمر (40 عاما) من مخيم جنين، الذي يواجه مؤخرا وضعا صحيا صعبا، حيث يقبع في سجن “عسقلان”، الذي جرى نقله إليه مؤخرا.

وأوضح النادي في بيان صحفي، أن الأسير عمر يعاني منذ سنوات من تفاقم في وضعه الصحيّ، جراء إصابته بورم (حميد) على الدماغ، حيث جرى استئصاله في شهر آب/ أغسطس العام الماضي، وكان في حينه يقبع في سجن “مجدو”.

ولفت نادي الأسير إلى أن إدارة سجون الاحتلال تتعمد المماطلة والإهمال الطبي بحق الأسير إياد والأسرى المرضى كافة، حيث لم يتم إجراء أي فحوصات للأسير عمر بعد خروجه من المستشفى.

وطالب نادي الأسير كافة جهات الاختصاص بضرورة التحرك العاجل، للوقوف على التفاصيل الدقيقة للوضع الصحيّ للأسير عمر، وأكّد أنّ الحالات المرضية بين صفوف الأسرى في تصاعد، لا سيما بين الأسرى الذين قضوا فترات طويلة في الأسر، حيث يبلغ عدد الأسرى المرضى نحو (600) أسير.