مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

(محدث) ثلاثة شهداء وتسع إصابات في قلنديا ونابلس والنقب

رام الله/PNN- أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، استشهاد فتى وشاب، وإصابة تسع آخرين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، عقب اقتحام مخيمي قلنديا شمال مدينة القدس، وبلاطة شرق نابلس، فيما اُستشهد شاب برصاص أفراد وحدة “المستعربين” في الشرطة الإسرائيلية في مدينة رهط في بئر السبع داخل أراضي عام 1948.

وأوضحت الصحة، أن الشهيد الفتى ريان هيثم ريان (17 عاما) كان قد أصيب بعدة رصاصات في الرأس والصدر والبطن واليد، خلال اقتحام مخيم بلاطة.

وأشارت إلى أن الإصابات الثلاث الأخرى، هي: إصابة بالصدر بالرصاص الحي (خطيرة)، إصابة بالقدم بالرصاص الحي، إصابة بالحروق بالوجه والرقبة نتيجة قنبلة صوت.

وفي مخيم قلنديا، استشهد الشاب علاء شحام في العشرينيات من عمره، فيما أصيب 6 شبان آخرون بالرصاص الحي في القدم، إثر مواجهات اندلعت عقب عملية الاقتحام.

وأوضحت الصحة أن الشاب شحام قد أصيب بالرصاص الحي في رأسه، ونقل إلى مجمع فلسطين الطبي بحالة خطيرة، وأعلن عن استشهاده لاحقاً.

كما أعلن فجرا، عن استشهاد الشاب سند الهربد (27 عامًا)، وهو والد لثلاثة أطفال، برصاص وحدة “المستعربين” في الشرطة الإسرائيلية في مدينة رهط.

وفي حصيلة جديدة أعلنتها وزارة الصحة قبل قليل، فقد بلغ عدد الشهداء في محافظات الضفة الغربية منذ مطلع العام الجاري 20 شهيدا، بينهم أربعة أطفال.