مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

طائرة مدنية إسرائيلية كادت تصطدم بأخرى حربية

بيت لحم/ PNN- كشف موقع واي نت العبري، اليوم الخميس، أن طائرة مدنية إسرائيلية تجاوزت الارتفاع المسموح به، كادت أن تصطدم يوم الأحد الماضي، بعدد من الطائرات الحربية من طراز F15 بالقرب من أجواء مطار اللد “بن غوريون”.

وبحسب الموقع، فإن 3 طيارات حربية كانت تحلق خلال تدريب اعتيادي في سماء المنطقة وفي طريقها للهبوط في قاعدة تل نوف، حين تجاوز الطيار بطائرته المدنية الارتفاع المسموح به، قبل أن يتم تحديد اقترابها من تلك الطائرات ويتصرفوا بسرعة لإزالة خطر أي اصطدام حتى وإن كان ضئيلًا.

وأشار الموقع، إلى أن الطائرة المدنية وهي تابعة لشركة إسراير، ومن طراز إيرباص، كانت في طريقها على متن رحلة داخلية إلى إيلات، وكان على متنها العشرات من الركاب الذين لم يعرفوا بالحدث حينها.

ولفت الموقع، إلى أنه في الماضي كان هناك حوادث مماثلة وأكثر خطورة في سلاح الجو من حيث المسافة بين الطائرات، لكن الحالة الأخيرة غير عادية لأنها طائرة ركاب مدنية، وبالتالي، فإن الخطر كان أكبر.

وأشارت سلطات الطيران المدني إلى أنه تم فتح تحقيق بالحادثة وسيتم تقديم نتائجه إلى رئيس المحققين.