مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

كلية الآداب تعقد ندوة علمية بعنوان: “الاحتفاء بيوم المخطوط العربي”

رام الله /PNN/ بناء على توجيهات رئيس الجامعة أ. د. سمير النجدي وبدعوة من اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، عقدت كلية الآداب ندوة علمية بعنوان: “الاحتفاء بيوم المخطوط العربي”، في مبنى الإدارة العامة-البيرة/ البالوع وبالتوازي مع قطاع غزة عبر تقنية (الفيديو كونفرنس).

استهلت الندوة بآيات عطرة من الذكر الحكيم، والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء.

وفي الافتتاح، تحدث عميد كلية الآداب أ. د. عبد الرؤوف خريوش، بالنيابة عن رئيس الجامعة أ. د. سمير النجدي، مرحباً بالحضور والمتحدثين في شقي الوطن في الضفة وغزة، مشيراً إلى أهمية المخطوطات ودورها في النهضة العلمية العربية.

وشارك في الندوة كل من الشيخ د. يوسف الأوزبكي مدير المخطوات في المسجد الأقصى ببحث عنوانه “مخطوطات المسجد الأقصى المبارك”، وأ. د. عبد الرحمن المغربي أستاذ التاريخ في جامعة القدس المفتوحة ببحث “المخطوطات في المكتبات العالمية: أقسامها وأنواعها”، وأ. د. مشهور حبازي أستاذ اللغة العربية وآدابها في جامعة القدس ببحث “التحقيق العلمي للمخطوطات”، وكان ذلك بحضور عدد من الأكاديميين من التخصصات كافة.

وفي ختام الورشة، فتح باب النقاش أمام لمداخلات الحضور واستفساراتهم والاطلاع على فهارس المخطوطات المتوافرة، ثم جرى توزيع شهادات على الباحثين تعبيراً عن شكر الكلية لجهودهم.

جدير بالذكر أنه تولى عرافة الندوة رئيس قسم اللغة العربية في الكلية د. زاهر حنني.